الأخبار |
العرض الأميركي لطهران: رفع تدريجي للعقوبات  إشارات تهدئة روسيّة: أوكرانيا تُرحِّب... والغرب متوجِّس  وجبة الإفطار الواحدة تساوي عشرة أضعاف الأجر اليومي للفرد  ظريف في بغداد الاثنين: هل يلتقي مسؤولين سعوديين؟  «كابوس ديمونا» يؤرّق إسرائيل: حادث عابر أم فاتحة مسار؟  ماكرون يصل إلى تشاد... للعزاء في إدريس ديبي أم لمباركة ابنه؟  عام على انهيار أسعار النفط.. هل يفتح صنبور الذهب الأسود؟  بين المفروض والمرفوض.. بقلم: د. ولاء الشحي  أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ؟.. بقلم: ميثا السبوسي  بوتين لن يُحرق الجسور مع الغرب: من يُرِد التصعيد فلْينتظرْ ردّنا  الصين تدين هجوماً استهدف سفيرها في باكستان  زاخاروفا: لا يمكن تصور تنظيم مؤامرة ضد لوكاشينكو بدون علم الاستخبارات الأمريكية  منظمة الصحة العالمية تعتزم القضاء على الملاريا في 25 بلدا إضافيا  سورية تجدد التأكيد على أن الجولان المحتل جزء لا يتجزأ من أراضيها وستستعيده بكل الوسائل التي يكفلها القانون الدولي  ليبيا تفتح أبوابها أمام العمالة المصريّة  دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان إسرائيلي بالصواريخ في محيط دمشق وتسقط معظم الصواريخ المعادية  «حجّ» جماعي إسرائيلي إلى واشنطن: محاولة أخيرة لعرقلة إحياء «النووي»  الولايات المتحدة: سنواصل تقديم السلاح لأوكرانيا  مجلس النواب الأميركي يصادق على الحد من بيع الأسلحة للسعودية     

شعوب وعادات

2019-04-14 02:21:26  |  الأرشيف

أكثر طرق التحية غرابةً.. قرص الخدين والبصق وإخراج اللسان!

لبعض الثقافات طرق غريبة تفردت بها للتعبير عن التحية، تعطي للوهلة الأولى انطباعًا عن أصحابها بأنهم غريبو الأطوار، وقد تثير التساؤل، بل وأحيانًا الاشمئزاز.. ولا يمكن أن يخطر لنا أنها طريقة للتحية والترحيب بالأقارب والأصدقاء، إلا أنها تدخل ضمن عادات العديد من الشعوب، التي ألفوا التعامل بها في تحيتهم.. فتعرفوا على أكثر عادات التحيّة غرابة في العالم:
لعل أغرب هذه الطرق، هي التي يتبعها سكان جزيرة «سان ريمو الإيطالية» كون الطريقة تبدو مقززة وغير مقبولة لدى الكثيرين؛ إذ يتم البصق في الكف، ثم مسح الكف بوجه الطرف الآخر؛ ترحيبًا به.
أما في هولندا فنجد أسهل طرق التحية؛ حيث يتم إطلاق ثلاث قبلات في الهواء لتحية الأصدقاء والأقارب.
يشترط في سنغافورة على المرأة أن تشرع في إلقاء التحية والتسليم قبل الرجل، وبطريقة غريبة نوعًا ما، لأنه ينبغي على الطرف الآخر أن يضغط على اليد مع تجنب النظر إلى عيني المرأة؛ للتأكيد على ما يكنّ لها من الاحترام.
وقد تجذبك طريقة التحية في نيوزيلندا؛ لأنها تحمل الكثير من الرومانسية، حيث تتلامس فيها أنوف الأشخاص، مع ضرورة إغماض العينين؛ حتى لا تتقاطع النظرات.
ومن الطرق المضحكة، والتي قد نمارسها فقط مع الأطفال للتعبير عن محبتهم، نجدها في كوريا الجنوبية، حيث يتم قرص السيدات من خدودهن؛ بهدف التعبير عن الحب والاحترام الذي يكنه لهنّ من يلقي التحية.
وطريقة التحية في موزمبيق، التي تقع في القارة السمراء، تبدو أقل غرابة؛ لأنها تتم على شكل التصفيق بالأيدي 3 مرات، ثم لفظ كلمة «مرحبًا».
بينما في جزيرة «توفالو»، يضع كل شخص أنفه على خد الآخر عند إلقاء التحية، وبعد ذلك يقوم بشمّ خده؛ لإظهار الحب الذي يكنّه، والشوق الذي يعتريه.
في حين ينحني الشباب في الهند أمام الأشخاص الأكبر سنًا، ويلمس أرجلهم؛ ليعبر عن مدى احترامه لهم.
وفي دولة «التبت»، في قارة آسيا، تظهر طريقة التحية على أنها تحمل بعض السخرية؛ لأنها تتم من خلال إخراج اللسان، لكنها طريقة للتعبير عن الاحترام وليس الإساءة. أما التحية عند الإسكيمو فتتمثل في ضرب رأس أو كتف الطرف الآخر، وتعد إحدى الطرق التي يتمسك بها هذا الشعب بقوة؛ إذ يظهر صاحبها من خلالها شدة احترامه للطرف الآخر.
عدد القراءات : 9187

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3544
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021