الأخبار |
بين واشنطن وموسكو وبكين.. لقاح كورونا “على خط النزاع”  القطاع الصحّي بمواجهة «كورونا»: تراخٍ وإهمال... فوق الحصار  نحو انكماش بمقدار الثُّلُث: أكبر انهيار اقتصاديّ في تاريخ أميركا  رفضٌ جمهوري - ديموقراطي لاقتراح ترامب تأجيل الانتخابات  روسيا تستعد لحملة تلقيح كبرى  للإيمان ألف باب  مانشستر تستنفر بعد زيادة إصابات كورونا  إجراءات أمريكية ضد شركات البرمجيات الصينية بتهمة التجسس  عيد الأضحى.. حلويات “شم ولا تذوق” وطائرة ورقية بأجنحة متكسرة!  بينها مصر وسورية... الكويت تضع شرطا لاستقبال مواطني الدول "عالية الخطورة الوبائية"  اتّساع الهوّة لا يعني الحرب الأهلية: مبالغات الصراع السياسيّ في إسرائيل  لحظة أمريكية حرجة.. بقلم: مفتاح شعيب  الولايات المتحدة تعول على اتفاق مع روسيا والصين للحد من جميع الأسلحة النووية  الهند تطالب الصين بانسحاب كامل للقوات من لاداخ  أفغانستان.. أكثر من 20 قتيلا وفرار جماعي من سجن إثر هجوم لـ"داعش"  أول حالة وفاة بفيروس (كورونا) لطبيب في مشفى التوليد الجامعي وأمراض النساء في دمشق  باريس تدعو لفرض عقوبات مالية على الدول الأوروبية التي تنتهك حقوق الإنسان  روحاني: واشنطن بعثت برسالة خاطئة عبر محاولتها مضايقة الطائرة الإيرانية  غياب سوري غير مبرر عن اجتماعات المكتب التنفيذي للاتحاد العربي للصحافة الرياضية     

شعوب وعادات

2019-11-01 06:26:07  |  الأرشيف

الحقيبة المدرسية... مخزن للعــلوم.. وأثقـال تنهك الجسـد

كان يتمايل يمينا ويسارا من ثقل حقيبته التي يحملها على ظهره وكأنه رجل بعمر السنين المتعبة يحمل وزنا ثقيلا فوق ظهره يسير ببطء متكئا قليلا واقفا مرة وماشيا مرة اخرى الى مدرسته التي تبعد عن منزله مسافة لابأس بها حتى يصل .
هذا هو حاله كما هو حال أطفال المدارس كافة في مرحلة التعليم الأساسي .
مع الوزن الكبير للحقيبة المدرسية التي يحملها طلابنا وأولادنا تجدنا جميعا نعاني دون استثناء من وزنها الثقيل فتارة تجد بعض الاطفال ذوي الايادي الغضة تدفعها الى اليمين ومرة الى اليسار ومن جديد مرة اخرى الى الخلف إلى أن يصلوا مدرستهم بخير وسلامة هذا ناهيك عن أننا نجد بعض الأهالي يساندون أولادهم بحمل حقيبتهم ومرافقتهم بها الى المدرسة كي يساعدوا ابنهم في حملها طول مسافة الطريق.
حتى بعض الأسر اضطرت إلى شراء الحقيبة ذات العجلات التي يجرها الطالب خلفه محملة بكتبه الكثيرة ودفاتره العديدة حتى تصبح وزنا ثقيلا تؤثر عليه وعلى جسده الغض أيضا .
فعلى باب المدرسة صباح كل يوم كانت ام احمد تقول لا استطيع ان اترك وليد ابني الصغير وهو في الصف الثالث أن يحمل حقيبته وهي تضم خمسة كتب وخمسة دفاتر بالإضافة الى أقلامه والوانه وسندويشته تصبح بوزن ثقيل جدا عليه و مرات عدة أشعر أنا بوزنها الثقيل جدا على كتفي عندما احملها له الى باب المدرسة .
أما أم عادل وابنتها رنا طالبة صف الرابع في احد المدارس الخاصة فتقول إن المدارس الخاصة فيها كتب أكثر من كتب المدارس العامة لأن مناهجها تضمن لغة انكليزية ولغة فرنسية والكتابان هما مقرر زائد خاص بالمدارس الخاصة لذلك تكون الحقيبة التي تحملها ابنتي ثقيلة جدا ولا تستطيع أن تحملها أبدا وأعتقد أن وزن الحقيبة يقارب وزن ابنتي لذلك دائما أحملها أنا لها لإيصالها لها على باب المدرسة وفي نظرة سريعة على برنامج الطلاب في المرحلة الاولى من التعليم الأساسي فإن في كل يوم بدءا من الصف الثاني الى الصف السادس فإن الحقيبة تضم ما لا يقل عن عشرة كتب ودفاتر بالإضافة الى الأقلام والسندويش وبعض الطلاب يحضر قنينة ماء كي لا يضطر البعض منهم الى المزاحمة عند دورات المياه وخاصة الطلاب الصغار منهم لذلك يكون مع هذا كله وزن الحقيبة قد اصبح ثقيلا على ظهر الطالب الصغير واجسادهم الغضة كثيرا والصغيرة .
ثقل متوازن
أكدت الدكتورة هيام محمد الكردي اختصاصية بالأمراض العصبية الداخلية على مجموعة من المواصفات التي يجب اختيارها عند شراء الحقيبة المدرسية ومنها أن تكون خفيفة الوزن ولا تزيد في محتواها عن 10بالمئة عن وزن الطفل ,أن تتضمن حزامين للحمل محشوين وسندا مناسبا وقويا للظهر حتى يتم توزيع الوزن بشكل متواز على عضلات الظهر وألا يزيد طول الحقيبة عن أكثر من 10سم من طول الخصر وأن يكون السطح المواجه للظهر مبطنا لضمان راحة عضلات الظهر كما يجب على الطلاب عدم حمل الحقيبة لفترة طويلة من الوقت مع مراعاة عدم حملها على كتف واحد أو جهة واحدة إنما يجب حملها على الظهر فيتوزع الوزن كاملا على الكتفين والظهر أما إن كانت الحقيبة من الحقائب التي تحمل بجهة واحدة فعلى الطالب أن يبدل باستمرار حملها من اليمين الى اليسار وبالعكس .
كما بينت د. هيام أنه بالنسبة للحقائب ذات العجلات لها أهمية وفائدة كبيرة في تخفيف الثقل عن ظهر الطالب لكنها في الوقت نفسه يجب مراعاة امر خطير كثيرا فيها وهي أن طول الحقيبة يتناسب مع طول الطفل وذلك حتى لا يضطر الطفل الى الانحناء نحو الحقيبة فان ذلك بالتأكيد سيؤذي عموده الفقري والانتباه لها جيدا عند الصعود والنزول على الدرج .
أما بالنسبة الى الحقيبة المحمولة على الظهر فتؤكد د. هيام أنه يجب الا تكون متدلية الى أسفل الظهر وتتأرجح مع حركة الطالب الى اليمين والى اليسار لأن ذلك سيحدث خللا في التوازن يؤدي الى وقوع الطالب ارضا وقد يتسبب ذلك بإحداث الأذى له .
كما يجب على المعلم والكادر التدريسي في المدرسة الاهتمام بوضعية جلوس الطالب داخل مقعده والا يكون جلوسه مائلا وان يكون ظهر التلميذ ملتصقاً بالظهر الخلفي للمقعد
وأخيرا تؤكد د. هيام من ناحية اخرى يجب على الأهل الاهتمام بالرياضة واللياقة البدنية والاهتمام بالغذاء الصحي لأبنائهم والغني بالكالسيوم بالدرجة الاولى .
ميساء العجي
عدد القراءات : 5202

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020