الأخبار |
خروج محطات مائية في الرقة عن الخدمة بسبب انخفاض منسوب الفرات  قرى حوض اليرموك تلتحق تباعاً بالتسوية … الجيش يدخل «الشجرة» ويبدأ بتسوية الأوضاع واستلام السلاح  أوساط سياسية تحدثت عن تفاهمات معمقة وموسعة بين دمشق وعمان … وزير الخارجية المصري: ضرورة استعادة سورية موقعها كطرف فاعل في الإطار العربي  تحولات أميركية قد تطوي أزمات المنطقة برمتها.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  الشهابي: تهويل كبير في أرقام هجرة الصناعيين واستغلال سيئ ومشبوه لما يحدث  نادين الجيار.. طالبة طب أسنان تتوج بلقب ملكة جمال مصر 2021  اجتماعات وزارية سورية أردنية في عمان لبحث سبل تعزيز التعاون الثنائي  مركز المصالحة الروسي: دفاعات "حميميم" أسقطت طائرة مسيّرة أطلقها مسلحو إدلب  حزب العمال البريطاني يدعو لفرض عقوبات على إسرائيل وسفارة فلسطين ترحب  الجزائر والمغرب يتبادلان الاتهامات في الأمم المتحدة  كوريا الشمالية: لا أحد يستطيع منعنا من اختبار الأسلحة  جدول مواعيد مباريات الليلة في دوري أبطال أوروبا  أول تعليق لمدرب سان جيرمان على أزمة مبابي مع نيمار  قائمة بالمنشآت المطروحة من وزارة الصناعة للاستثمار من القطاع الخاص والدول الصديقة  "الغارديان": الأسد بات مطلوبا  إيران تمنع المفتّشين من الدخول إلى ورشة لتصنيع أجهزة الطرد  نتائج استطلاع المقترعين تشير إلى تعادل الأصوات بين "الديمقراطي الاشتراكي" وتحالف ميركل المحافظ  إصابات كورونا في العالم تتجاوز الـ230 مليونا ووفياته تقترب من الـ5 ملايين  مع تزايد العنصرية في صفوفه.. أي مستقبل للجيش الأميركي؟     

شعوب وعادات

2020-01-14 03:11:57  |  الأرشيف

لماذا نرى السماء باللون الأزرق؟

يعود سبب زرقة السماء إلى نوع معين من التبعثر يطلق عليه تبعثر ريليه، كما يقول الدكتور أسامة على رحومة، رئيس معمل أبحاث الشمس بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية (Rayleigh scattering)، والذي يشير إلى التبدد التلقائي للضوء خارج الجسيمات التي لا تزيد عن عشر الطول الموجي للضوء، حيث يعتمد تبعثر ريليه على طول موجة الضوء بشكل كبير مع تناثر ضوء الموجة بشكل أكبر، كما في الغلاف الجوي السفلي فإن جزيئات الأوكسجين والنيتروجين الصغيرة تشتت الضوء قصير الموجة مثل الضوء الأزرق والبنفسجي بدرجة أكبر من تشتيت الضوء ذي الطول الموجي الكبير مثل الأحمر والأصفر.
الغلاف الجوي وأشعة الشمس
فنحن نرى السماء زرقاء، بسبب الطريقة التي يتفاعل فيها الغلاف الجوي مع أشعة الشمس، يتكون اللون الأبيض (بما في ذلك أشعة الشمس) من مجموعة من الألوان المختلفة، ويملك كلٌّ من هذه الألوان طول موجة خاصة به.
يمكن أن تحدث العديد من الأشياء عندما يصادف هذا الضوء شيئاً ما في طريقه، على سبيل المثال إذا مرّ ضوء الشمس عبر مادة شفافة كالماء فإن موجات الضوء سوف تنكسر أو تنحني، وذلك بسبب التغيّرات التي تحصل على سرعة الضوء عندما ينتقل من وسط (الهواء) إلى وسط (الماء).
زرقة السماء
كما إن زرقة السماء تنتج عن نوعٍ معيّنٍ من التبعثر، يعتمد بشكل كبير على الطول الموجي للضوء، فمع انخفاض طول الموجة الضوئية سيكون التبعثر والانتشار في أشده، وفي الطبقة السفلى من الغلاف الجوي تقوم جزيئات الأوكسجين والنتروجين ببعثرة الموجات الضوئية القصيرة كاللونين الأزرق والبنفسجي إلى درجة أكبر بكثير من الموجات الضوئية الطويلة كموجات اللونين الأحمر والأصفر، وفي الواقع يكون تناثر اللون البنفسجي وطول موجته «400 نانو متر» أكبر بـ9.4 مرات من تناثر الضوء الأحمر الذي يبلغ طول موجته «700 نانو متر».
وعلى الرغم من أنّ جسيمات الغلاف الجوي تبعثر اللون البنفسجي أكثر من اللون الأزرق «450 نانو متر»، إلا أننا نرى السماء زرقاء وذلك لأنّ أعيننا تكون أكثر حساسية للضوء الأزرق ولأنّ بعض الضوء البنفسجي يتمّ امتصاصه في طبقات الغلاف الجوي العليا.
والذي يجعلنا نرى ألواناً أخرى أثناء شروق الشمس أو غروبها هو أن أشعة الشمس تمر عبر الغلاف الجوي كي تصل إلى عينيك ويتم بعثرة المزيد من الأضواء الزرقاء والبنفسجية، مما يسمح باللونين الأصفر والأحمر بأن يتألقا من خلالهما.
 
عدد القراءات : 6761

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3553
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021