الأخبار |
في حوار مع "الأزمنة" فخامة رئيس جمهورية أرمينيا الدكتور أرمين سركيسيان: " وتبقى معاهدة سيفر وثيقة هامة حول حق الشعب الأرمني للوصول الى حل عادل في القضية الأرمنية"  السيد نصر الله: لا شيئ لحزب الله في المرفأ .. والتحقيقات ستؤكد موقفنا  الكفاءة أولاً.. بقلم: د.يوسف الشريف  دورات المعاهد الخاصة.. مناهج “مسلوقة ” وأسعار كاوية  المستوطنون يمنحون نتنياهو فرصة حتى أيلول لتنفيذ مخطط الضم  الصحة البرازيلية: حصيلة الوفيات بكورونا تقترب من 100 ألف  75 سنة على هيروشيما  أسباب انفجار مرفأ بيروت والمسؤوليّات…  صحّة بايدن العقلية محور تجاذبات مع ترامب  كورونا يواصل تمدده وتحقيق “دولي” بشأن مصدره  العراق يسجل 3047 إصابة و67 حالة وفاة بكورونا خلال الـ24 ساعة الماضية  غليان شعبي ضد جرائم الاغتصاب.. الجانحون بين رحمة القانون وقصور مراكز الإصلاح!  «الأونروا» تواصل استرضاء واشنطن: نحو طمس الأسماء الوطنية للمدارس  إسرائيل للدول الغربية: ممنوع أن تملأ ايران الفراغ في لبنان  ميليشيا (قسد) المدعومة أمريكيا تقوم بسرقة محتويات مبنى الشركة العامة لكهرباء الحسكة  ماكرون من بيروت: لبنان يواجه أزمة ومعاناته ستستمر ما لم يتم إجراء الإصلاحات  وزير الري المصري يطالب المسؤولين بتجهيز السدود لمواجهة أي أمر طارئ يحدث بالمنطقة  تدمير مرفأ بيروت: العبور الشاق نحو البديل  "انفجار أم هجوم"... ترامب "حائر" بشأن ما حدث في بيروت     

شعوب وعادات

2020-02-10 03:30:20  |  الأرشيف

خصوصية المراهق.. كيف تتعاملين معها؟

سنوات المراهقة مليئة بالتغيرات والتخبط، وهذا طبيعي جداً، وللتعامل مع هذه المرحلة بحكمة وبأقل الخسائر، لا بد أن تفهمي جيداً خصوصية ابنك أو ابنتك، وكيف تتعاملين معها؟
التقت «سيدتي نت» بالأخصائية النفسية وتشخيص وتقييم الأطفال والمراهقين «هند نعمان بجنف»؛ لتحدثنا أكثر عن هذا الموضوع، فقالت:
«لنتفق على أن كل مراهق يحتاج لقدر من الخصوصية، مع العلم أن الكثير منها ضار تماماً مثل القليل منها، وليس هناك أم أو أب إلا ويكونان قلقيْن على أبنائهما، خاصة في مرحلة المراهقة؛ إذ تعتبر هذه المرحلة فترة حرجة وصعبة التجاوز؛ لما فيها من كثرة المشادات والمشاكل، وقد يظن البعض أنه من المستحيل تجاوزها، لذلك يجب عليكِ التحلي بالصبر والإصغاء.
وجهة نظر المراهق
يظن أنه شخص كبير وناضج ومستقل بذاته، ويستطيع أن يتخذ قراراته بنفسه، وأنه يتحمل مسؤولية هذه القرارات وأفعاله، ويحق له الخصوصية ولا شأن لوالديه بهذا الحق.
وجهة نظر الوالدين
أنه مازال صغيراً، ولم يفهم الحياة بالشكل الصحيح وتفكيره محدود، وخوفهما عليه من أي خطر، وطالما أنه بمنزلهما؛ فيحق لهما التدخل في شؤونه، ولا يوجد شيء اسمه خصوصية بحياته.
وجهة نظر المختصين
من حق الوالدين الخوف على المراهق، وأيضاً من حقه عليهما احترام خصوصيته.
احترام خصوصية المراهق والثقة فيه
عليكِ أن تتفهمي أن للمراهق خصوصية، وعليكِ أن تثقي فيه، وأن تتعاملي معه بوسطية؛ من حيث المتابعة والثقة، وذلك يكون منذ نعومة أظافره؛ إذ إن نشأته في بيئة تبني الثقة بالنفس وتغرس القيم والمبادئ وحب الله والخوف منه، وتعطيه الاحترام والتقدير والإنصات والتوجيه والإرشاد دون تعصب للرأي وفرضه، وتحمله المسؤوليات البسيطة المناسبة لعمره، فهنا ستنشأ بلا شك الثقة، وسيحصل المراهق على خصوصيته أكثر دون خوف أو قلق أو مراقبة وتدخل في شؤونه.
ماذا أفعل عندما يقع ابني بمشكلة؟
من أسلم وأفضل الطرق التي أنصحك باتباعها، هي سؤاله والنقاش معه، بدلاً من التفتيش بأغراضه والبحث فيها، ويجب أن تكون صيغة السؤال والنقاش الحب والخوف، لا صيغة التحقيق والتحري، ونبرة هادئة بدون استخدام الانفعال والتهديد والوعيد؛ لأنه لن يجدي نفعاً بالذات إذا كان ما يُظهره مشاعر الغضب أو التوتر الحاد، ويمكنكِ أن تخبريه بأنكِ على استعداد تام للإنصات له بعدما يهدأ.
 
 
 
عدد القراءات : 5071

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020