الأخبار |
سفارة روسيا بواشنطن تحث الغرب على عدم دفع كييف إلى الاستفزاز  روح العصر  إسناد اختبارات الطاقات المتجددة لـ “الخاص” يثير المخاوف.. و”المركز الوطني” يطمئن: العمل مؤتمت وباعتمادية عالمية  النفط يصعد لأعلى مستوى منذ أكثر من 7 سنوات  رئيسي ضيفاً «فوق العادة» في موسكو: «التوجّه شرقاً» ليس تكتيكاً  مؤشرات على قرب خروج «الدخان الأبيض».. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  لماذا ترتفع الأسعار يومياً رغم ثبات سعر الصرف؟! … كنعان: الحل بالسماح لكل التجار باستيراد المواد الغذائية وتمويل مستورداتهم من حساباتهم الخارجية  أحلام المتقدمين إلى المسابقة المركزية … ازدحامات خانقة سببتها «وثيقة غير موظف» ومقترح بتقديمها للمقبولين فقط بالوظيفة  الذهب متماسك.. والنفط يخترق حاجز الـ88 دولاراً للبرميل لأول مرة منذ 7 أعوام..  تلوّث الأوزون يكلّف آسيا خسائر محاصيل بمليارات الدولارات  العلاقة مع إيران متجذرة ونبادلها الوفاء بالوفاء.. والموقف تجاه إسرائيل لم يتغير … الشبل: الحليف الروسي قدم أقصى ما يستطيع تقديمه سواء في الحرب أم في الاقتصاد  حسابات الربح والخسارة في كازاخستان  معارضة أميركية لخطّ «شرقيّ المتوسط»: واشنطن تستميل أنقرة... بوجه موسكو  «التركي» ومرتزقته اعتدوا على ريف الحسكة … «الحربي» يدمي دواعش البادية.. والجيش يطرد رتل عربات للاحتلال الأميركي شمالاً  ارتفاع بأسعار الأعلاف وانخفاض بأسعار الماشية  مصر .. شاب يخترق هاتف حبيبته السابقة ويدمر حياتها  عربية تحصد المركز الثاني في مسابقة ملكة جمال العالم للمتزوجات..من هي؟  المواليد في الصين.. رقم لم يحدث منذ 42 عاما  ماذا قدمت الدراما السورية بعد 10 أعوام من الحرب؟     

شعوب وعادات

2020-04-07 04:11:16  |  الأرشيف

إتيكيت رفض المصافحة في ظل كورونا

في ظل الإجراءات الوقائيّة المتبعة في معظم البلدان جرّاء كورونا، تصعب المقابلات، إذ يعتبر السلوك الصحّي قلة ذوق في عادات بلادنا، فما هو الإتيكيت الواجب اتباعه في ظل الجائحة؟  
مع رب العمل
للتعامل مع ربّ العمل والشركاء وغيرهم من الأشخاص ذوي المكانة الهامّة، يُنصح بقراءة لغة الجسد جيّدًا؛ إذا كان الشخص المقابل لك ينوي المصافحة باليدين أم لا؟ لا تمدّ يديك أوّلًا، وقم بالابتسامة والتحيّة عالية الصوت عن بعد مناسب. وإذا لاحظت ميل الشخص المقابل لمد يديه أو الاقتراب أكثر، فلا يصحّ أبدًا إحراج من بادر بالسلام، يجب أن تسلّم عليه وتصافحه، ثمّةعقّم يديك في أقرب فرصة، وبعيدًا عن الأنظار.
في بعض دول الخليج يعتبر السلام الرسمي هو التقبيل بالأنف، هذه العادة شديدة الخطورة في ظل كورونا، فإن كنت تتوقع ملاقاة من يتمسك بهذه العادة، فلا بد من ارتداء كمامة في كل الأوقات، وتبريرها بشعورك بدور برد عادي.
بين الأصدقاء
هناك دائمًا مساحة أكبر للتعبير والتفهم بين الأصدقاء، ولكن لا يجب أن تحرج أحدًا، لذا بادر إلى تعليمهم السلام الجديد في ظل كورونا، وأعلن قبل الوصول لمسافة السلام المعتادة اعتمادك السلام الجديد عبر تصافح مقدمات الأرجل معًا.
بين الأهل
قد لا يتفهّم كل الأهل هذه الظروف، بخاصّة أجدادنا وكبار السن، الذين هم في وضع خطر جرّاء الجائحة أكثر من غيرهم، لذا يفضّل لبس الكمامة وتعقيم اليدين قبل الوصول إلى منزلهم، في حال عدم قدرتك على تجنب الزيارات العائلية بكلّ أشكالها في هذه الظروف.
بين الزملاء والجيران
من الذوق إلقاء التحية على كل من تقابله وتعرفه، ولو بشكل عابر، عبر المبادرة بالسلام بصوت مرتفع، والتحيّة بتحريك اليد في الهواء، ومن مسافة بعيدة عن الشخص الآخر، مع الإعلان عن اتباع التعليمات الصحية، والدعوة بالسلامة لك وله.
داخل المنزل
يعلن القرار داخل الأسرة، فيتفق عليه كل أفرادها، وهو اتباع تعليمات السلامة، وهي: التخلص من الملابس الخارجية فور الوصول، وترك الأحذية خارج المنزل، وغسل الوجه واليدين قبل مصافحة الأهل، وهذا لا يمنع استقبال الفرد القادم من الخارج بالنهوض والاقتراب من الباب والابتسام في وجهه، وانتظاره حتى يغسل يديه ويبدل ملابسه لضمه وتقبيله.
 
عدد القراءات : 6902

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3559
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022