الأخبار |
افتح «السوشيال ميديا» وتفرّج.. بقلم: مارلين سلوم  اكتسح السّوق بـ «صولداته» الشّامية... وأشعل الجدل والحرائق  أنصار الله تضمّ «إسرائيل» إلى قائمة الأهداف  صناعيون يشتكون … ثلاثة أسعار للكهرباء وتفاوت بين منتج وآخر وطلب تضمن إيجاد حل عادل لآخر دورة من الفواتير  فصل جديد من «إعصار اليمن»: ضربة ثانية لأبو ظبي ودبي  بريطانيا تثير زوبعة أوكرانية مع موسكو... وشحنة أسلحة ثانية من واشنطن  حراك روسيّ على خطّ دمشق ــ الرياض: آن وقت العودة  مهندسو إشراف لا يعرفون أماكن الأبنية التي يشرفون عليها إلا على الورق؟! … مهندسون: لا يوجد بناء ينفذ وفق الدراسة الموضوعة والفروق كبيرة وتؤثر في جودة البناء  الجيش يقضي على دواعش في البادية ويرد على اعتداءات «النصرة» في «خفض التصعيد»  المالية تلزم منشآت الإطعام ومطاعم الوجبات باستخدام تطبيق رمز التحقق الإلكتروني للفواتير … مرتيني: الآلية الجديدة لن تحمّل المنشأة أي تكاليف إضافية … مدير عام هيئة الضرائب والرسوم: يحقق العدالة الضريبية ويمنع التقدير لحجم العمل  تركيا تستعدّ لاستقبال هرتزوغ: أهلاً بالتطبيع مع إسرائيل  حضور رسمي وفني في عزاء «الآغا»  واشنطن تحشد عسكرها لدعم «الناتو» شرق أوروبا  بعد دعوة غوتيرش لـ«إعادة عقد الدستورية» .. مسؤول أميركي يلتقي بيدرسون في جنيف  «سجن الصناعة» ومحيطه خارج السيطرة وهجمات «التنظيم» تطول حواجز الجيش في الرصافة … محافظ الحسكة : ما يجري محاولة لإعادة تدوير «داعش»  المبعوث الروسي: مجموعة "4+1" بحثت مع إيران اليوم القضايا المعقدة على أجندة المفاوضات النووية  تهديد مباشر للقواعد العسكرية-ضابط إسرائيلي يتحدث عن أسوأ سيناريو مع فلسطيني الداخل  وزير الدفاع العراقي: سنواصل العمل على تحصين مواقع الواجبات والمقرات العسكرية     

شعوب وعادات

2021-05-10 23:33:06  |  الأرشيف

طرق للاستفادة من وقت استراحة العمل

يعد تشجيع الموظفين على أخذ فترات راحة منتظمة طوال اليوم، بما في ذلك استراحات الغداء، طريقة سهلة لأصحاب العمل لتعزيز عافية الموظفين إلى جانب أداء العمل. ففي الواقع، نحن لسنا كالآلات التي تعمل بنفس الكفاءة طوال الوقت. ولا يمكن لأي منا أن يكون منتجاً بنسبة 100% خلال 8 ساعات كل يوم أو أكثر. لذلك، فإن استراحات العمل تمنح الذهن الراحة المطلوبة من العمل وتريح العينين من التحديق المستمر في شاشة الكمبيوتر. كما أن فترات الراحة ضرورية لمساعدة الموظفين فى التخلص من التوتر وإعادة شحن طاقتهم لبقية يوم العمل.
ويقدم موقع "دونا مودرنا" بعض الأفكار للاستفادة الإيجابية من استراحات العمل، في الآتي.
1. التأمل
يساعد التدريب على التأمل على تحسين أسلوب العمل، حيث يزيد من القدرة على التركيز وتقليل مستويات الضغط.
2. التواصل مع زملاء العمل
إن التواصل الاجتماعي مع زملاء العمل في موضوعات لا تخص العمل، مثل: خطط عطلة نهاية الأسبوع والاهتمامات المشتركة والأمور العائلية يمكن أن يحسن العلاقات بين الموظفين، وبالتالي يؤدي إلى الاستمتاع ببيئة عمل داعمة للإنتاجية. كما أن علاقات العمل الجيدة تعمل على تحسين الصحة العقلية والجسدية. فهي تساعد في تقليل التوتر وتحقيق الرضا الوظيفي.
3. عمل صداقات جديدة
يمكن أن تكون فترة الاستراحة فرصة جيدة لتكوين صداقات جديدة، من خلال التعرف على زملاء آخرين في نفس العمل من أقسام أخرى. تعمل هذه العلاقات على تحسين الصحة العقلية والجسدية. كما أنها تقلل التوتر.
4. تناوَل المأكولات الخفيفة
لن يساعد ذلك على الشعور بالمزيد من الحيوية فحسب، فلا بد أيضًا من تغيير مكان الأكل، وذلك بعيداً عن حجرة العمل.
5. البعد عن القيل و القال
الشخص الأنيق دائمًا يتجنب النميمة، لينطبق هذا أيضًا على فترات الراحة في العمل، علمًا أن الدردشة قد تولد الخلافات مع الزملاء! لذلك، من الأفضل أن يكون لديك كلمة طيبة للجميع بدلاً من الاستسلام للشائعات.
6. وضع الخصوصية جانبًا
من المهم عدم التحدث عن الحياة الخاصة أثناء فترات الراحة في العمل، فلا ينبغي الخوض في التفاصيل والكشف عن العادات والعلاقات والخطط الخاصة. فهذا خطأ كبير لأنه يُشعر زملاء العمل بالشرعية فى المستقبل، فيبدأون بطرح أسئلة غير مريحة وشخصية ومزعجة.
7. تشجيع زملاء العمل
الاستفادة من فترات الراحة، والفترات الفاصلة، ولحظات الفراغ ليست فقط لتهدئة أنفسنا، ولكن يمكن أيضًا تشجعيع الآخرين والثناء على الجهود التي يبذلونها. فبكلمات بسيطة يمكن كسب ود الجميع وإعادة شحن طاقتهم لاستكمال العمل.
8. وقت هادئ
فى بعض الأحيان، يكون من الأفضل قضاء وقت الاستراحة، بهدوء، لتصفية الذهن وإعادة شحن الطاقة. يمكن للموظفين استخدام هذه المساحة للتأمل أو القراءة أو الاستماع إلى بعض الموسيقى الهادئة.
 
عدد القراءات : 3850

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3559
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022