الأخبار |
الجولاني للفصائل: مصيركم إلى أوكرانيا.. أنقرة - دمشق: استماتة أميركية لعرقلة التفاهم  موسكو: أي محاولة لاستبعادنا من الرياضة الدولية «ستفشل»  جنرال أمريكي: سندخل في حرب مع الصين خلال عامين  موسكو تدعو واشنطن إلى الكف عن التدخل في شؤونها  قناة: مكتب التحقيقات الفيدرالي يصادر مفكرات بايدن بعد تفتيش منزله  وفاة الأديب والشاعر السوري نذير العظمة عن عمر ناهز 93 عاما  خلطة دواء وبنزين تزكم أنف الرقابة.. وتصريحات جمعيّة حماية المستهلك تشبه السعال المفتعل «احم نحن هنا»..؟!!  الميتافيرس والعالم الافتراضي.. بقلم: نادية عبد الرزاق  بنك يغرّم موظفيه مليون دولار عند استعمال «واتساب»  إصابات مميتة في ورشات ومعامل مخالفة أشبه “بالخرابة”.. وصاحب العمل خارج المساءلة!  أدوية قتلت 300 طفل في عام... تحذير من منظّمة الصحة العالمية  مذبحة إسرائيلية في «المخيّم»: العدو يستعجل مواجهة كبرى  نشاط أميركي مكثّف شرقاً: «قسد» تنتظر هجوماً تركياً  قتيل بهجوم مسلح على سفارة أذربيجان في طهران  قريباً.. رفع أسعار الاسمنت في سورية ونقابة عمال البناء تؤكد: لن تؤثر على أسعار العقارات  بعد تحرير الأسعار التجار للحكومة: دعونا نعمل .. دعونا ننفلت .. حرّرونا من الربط الالكتروني ومن “المنصة” !     

شعوب وعادات

2021-08-15 06:57:37  |  الأرشيف

كيف تحقق طموحاتك في الحياة؟

كل شخص لديه حلم وطموح في الحياة، وعندما يغذي الطموح رغبتك في النجاح، لا يمكن إيقافك فعلياً. 
هناك العديد من المحددات التي تؤثر بحجم الطموح لدى الإنسان، منها: العمر، الثقافة العامة، الفكر، التوجه، المستوى الاجتماعي، طبيعة الإنسان وإلماماته، نظرته للحياة وعقائده المتنوعة، هواياته واختصاصاته. 
تقول د. نهى إسكندر يونس، مشرف عام ومدرب تنمية بشرية تخصصي لسيدتي: "لا أحد يولد بدون طموح، ولكن عندما يكون لديك هذا الشغف الذي لا يمكن إنكاره، فسيقودك إلى العمل الدؤوب والسعي المتواصل نحو هدف معين، وإذا واصلت الدفع نحو هذا الهدف؛ يمكنك تحقيقه والوصول إلى غاياتك وبلوغ نتائج مُرضية".
10  طرق لتحقيق أهداف حياتك 
اختر الأهداف التي تلهمك 
 
ضع أهدافاً شخصية لك، وستلهمك للوصول إلى آفاق جديدة. لا تتبع الآخرين، اختر هدفاً يزيد حماستك، خلق الإحساس بالهدف يحفزك على التوقف عن التفكير والبدء في العمل. 
 
كن استباقياً 
 
توقف عن التفكير فيما تريد أن تحققه يوماً ما، وتوقف عن تصفح وسائل التواصل الاجتماعي، متمنياً أن يكون لديك تلك الوظيفة، ونمط الحياة تلك، وهذه الحياة الاجتماعية، وبدلاً من ذلك؛ انطلق وكن استباقياً. 
 
لا مزيد من السلبية
 
يقول الكاتب الأمريكي إيرل نايتنجيل: موقفنا من الحياة يحدد موقف الحياة تجاهنا"، توقف عن سلبيتك وتوقف عن قول "لا يمكننى فعل ذلك"، واقنع نفسك بأنك تستطيع فعل كل شيء، حتى لو كنت تخدع نفسك، يمكن أن يساعدك حقاً على تحقيق أهدافك. عندما يبدأ الشك في التسلل إلى عقلك، قم بطرده سريعاً. 
 
كن متوازناً 
 
كن واقعياً مع أهدافك من البداية. إن القيادة أمر جيد، لكن تذكر أنك أيضاً إنسان وتحتاج إلى الراحة والتعافي مثل أي شخص آخر، ضع جدولاً زمنياً وخصص وقتاً كافياً كل يوم أو أسبوع للعمل على أهدافك. 
 
لا تجعل التعب يعوقك 
 
اعلم أن تحديد الأهداف وتحقيقها صعب. لا توجد طرق مختصرة أو طرق سهلة، فإذا بدأت تشعر بالإرهاق  لا تيأس. حدد على وجه التحديد ما تريد تحقيقه، ومتى وبأي وسيلة ستجعل أهدافك أكثر قابلية للتحقيق. 
 
احتضن الفشل 
 
هناك الكثير من العقبات التي ستصطدم بها، بدلاً من ترك الفشل يحبطك، اعترف بأنه حدث وتعلم منه. دوِّن ما نجح بشكل جيد، وما لم ينجح، وامضِ قدماً. سيجعلك هذا صانع أهداف أقوى. 
 
أخبر الجميع 
 
القاعدة الأولى لتحديد الهدف هي التحدث عن تحديد الهدف. أخبر كل من سيستمع إلى خططك وكيف تنوي تحقيقها. سيحفزك الضغط الإضافي على التصرف بناءً على كلماتك. وكلما زاد عدد الأشخاص الذين تتحدث إليهم؛ كانت لديك فرصة أفضل لمقابلة أفراد يمكنك التعاون معهم لتحقيق أهدافك. 
 
احصل على مساعدة 
 
لا تكافح وحدك. في بعض الأحيان، لا يمكنك تنفيذ مشروع من دون نصائح، يمكنك الاتصال بصديق بحثاً عن النصيحة. 
 
ارصد التقدم الذي حققته  
 
يمكن أن يكون هناك حافز كبير للوصول إلى خط النهاية؛ وهو رؤية المدى الذي وصلت إليه بالفعل. إذا شعرت بالملل ووجدت أن إنجازك يقل؛ فذكر نفسك بمدى أدائك الجيد حتى هذه المرحلة، خلال رحلة تحديد الهدف، التقط صوراً، واحتفظ بمذكرات، بل وقم بتدوين تجربتك. يساعدك تتبع الأسابيع الجيدة والأسابيع السيئة أيضاً على معالجة نقاط ضعفك وكيفية التغلب عليها. 
 
تصور النتيجة النهائية 
 
إحدى أفضل الطرق للبقاء متحفزاً هي تصور التغيير الذي تريد رؤيته. اجعل هذه الصورة واضحة في ذهنك،  لذلك عندما تحدث الانتكاسة الفردية، لن تنزعج وستعود أقوى من أي وقت مضى. 
 
بالنهاية، تقول د. نهى إسكندر يونس:  انطلق.. تقدم للأمام.. صوب عالياً.. خطط للإقلاع. لا تجلس على المدرج فقط، وتأمل أن يأتي شخص ما ويدفع الطائرة.. لن يحدث ذلك ببساطة. غيّر موقفك.. هذه النصائح الملهمة من الممكن أن تساعدك على متابعة أحلامك وتحقيق هدفك. 
 
عدد القراءات : 5464

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الصواريخ الأمريكية وأسلحة الناتو المقدمة لأوكرانيا إلى اندلاع حرب عالمية ثالثة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3572
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2023