الأخبار |
الاقتراب من اتفاق أمريكي باكستاني بخصوص أفغانستان.. بايدن أرسل بنوده في رسالة سرية لأعضاء بالكونغرس  النظام التركي يواصل التهديد بشن عدوان جديد.. ويدعي أن وجوده في إدلب «مهم»  من الجولان إلى موسكو: طفح الكيل!.. بقلم: أليف صباغ  الشبكة الاجتماعية الجديدة لترامب تكشف عمق الإنقسام السياسي  البيض محجوب عن الموائد ومؤسسة الأعلاف متهمة بمحاباة التجار على حساب المستهلك  سورية.. تحولات جيواستراتيجية أعادت الرئيس الأسد إلى مقدمة المشهد  بالفيديو..مضيفات طيران يتجردن من ملابسهن في ساحات روما  كوريا الشمالية تتهم واشنطن بزيادة التوتر في المنطقة عبر "التحريض على استقلال تايوان"  عريس يعتدي على زوجته بالضرب حتى الموت في ليلة الدخلة.. والسبب؟  أسعار المدافئ تبدأ من 50 ألفاً.. و طنّ “الحطب” يصل لـ 350 ألف ليرة!  ماذا لو نشبت حرب نووية؟.. دراسة جديدة تكشف السيناريو المخيف  الفطر الأسود يضرب في سورية.. يفتك بالعين أولا ثم ينتقل للدماغ  الولايات المتحدة.. مقتل شخص وإصابة 7 بإطلاق نار في حفل قرب جامعة "فورت فالي"  رغم فشله في تجارب الأسواق الأخرى.. التوجه لـ”البصمة” كرادع لسوء استخدام التأمين الصحي  رئيس لجنة الاستيراد باتحاد غرف التجارة: «المركزي» سيقدم الدولار مسبقاً للمستوردين كي لا يحصلوا عليه من السوق السوداء  «التموين» ترفع سعر ليتر المازوت الصناعي والتجاري إلى 1700 ليرة … سالم: لا يوجد قرار رسمي برفع الغاز وبعض المعتمدين «لصوص» وأزمة الغاز من أوروبا  شمخاني عن ميزانية العدو لاستهداف النووي: وفّروا أموالكم لردّنا المدمر  طهران تستضيف اجتماع الدول المجاورة لأفغانستان الأربعاء المقبل  الشرطة السودانية تفرّق مئات المتظاهرين في محيط القصر الرئاسي  واشنطن تطلب توضيحاً بشأن قرار إردوغان طرد السفير الأميركي من تركيا     

شاعرات وشعراء

2017-12-07 13:21:43  |  الأرشيف

قصيدة حنظلة.. للشاعر الدكتور نزار بريك هنيدي

لا تصدّقْ أحداً يا حنظلَهْ .
ليس إلا دَمُكَ المجبولُ بالطينِ
يضيءُ الجلجلَهْ .
لا تصدّقْ أحداً
يا حنظلَهْ .!
 
منذ أن كنتَ..
وكانت كفّكَ السمراءُ
تَسْتَلُّ خيوطَ النورِ
من ليلِ العَماءْ.
منذ أن كنتَ 
تَصُبُّ الحبَّ
في الأوردة الظمأى
فتَخْضّرُّ الدماءْ.
 
منذ أن كنتَ..
وكانت سُفُنُ التنويرِ
تختالُ على شاطِئِكَ الأبيض
كي تحملَ للدنيا
مفاتيحَ الحضارهْ .
منذ أن ألقى على رملكَ
موجُ الغيبِ
صندوقَ البشارهْ .
منذ أن رَدّدَت الآفاقُ
ترجيعَ صدى ما قالَهُ
طفلُ المغارهْ .
 
منذ أن أسرى من الأقصى البُراقْ.
وتلاقت عندكَ الصحراءُ والجوزاءُ
في أبهى عناقْ.
 
منذ أن صَدّيتَ بالإصرارِ
موجاتِ المغيرينَ
على أسوارِ عكّا.
منذ أن دَكّيْتَ بالأحجارِ
أوكارَ وحوشِ البغيِ دَكّا.
 
منذ أن كنت على الكرملِ
تُعلي مشعَلَكْ.
منذ أن كانت 
خيوطُ الحقّ والإيمان والعزمِ
تغّذّي مغزَلكْ.
منذ أن كنتَ
وهمْ يحتطبونَ الشرَّ لكْ. ! 
 
فانتفضْ في غزّة الآن
وفي القدسِ، ورام اللهِ
في حيفا، ويافا، والجليلْ.
وارمِ مِنْ قاربِ تاريخِكَ
مَنْ ما زالَ يَهذي
بسلامِ الذلِّ
والحلّ البديلْ .!
 
هبَّ ، كالإعصارِ، 
من كلّ مكانٍ
هبّ من كلّ مخيّم.
ولتخضّبْ فجرَكَ القادمَ
بالدمّْ.
 
ليسَ إلا دمُكَ المجبولُ بالطين
يضيءُ الجلجلَهْ.
فانتفضْ يا حنظلهْ.
لا تصدّقْ أحداً..
لا تنتظرْ مِنْ أحدٍ شيئاً،
وقاومْ..
لا تصدّقْ أحداً..
لا.. لا تساوِمْ.
ليسَ إلاكَ فقاومْ.
ليسَ إلاكَ
فقاومْ.
 
د.نزار بريك هنيدي
عدد القراءات : 11932

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3556
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021