الأخبار |
نتنياهو: أنا لم أتنازل عن قضية الضم  بتوقيت ترامب.. بقلم: فؤاد إبراهيم  هدية «عيال زايد» لبيبي: «السلام» مقابل لا شيء  "وجود طويل الأمد"... واشنطن تعلن عن خفض عدد قواتها في العراق وسورية  خضّات الأسواق وحلولها المجتزأة تقض مضجع المواطنين.. والمعنيون بعين واحدة!  البرلمان اللبناني يناقش اليوم فرض حالة الطوارئ في بيروت  السيد نصر الله: انتصار تموز أفشل مشروع الشرق الأوسط الجديد والمخططات الأميركية الإسرائيلية ضد المنطقة  السقوط الحتمي.. بقلم: ليلى بن هدنة  إرتفاع في حالات التعافي والصحة العالمية: “كوفيد – 19” لا ينتقل عبر الطعام  عدد المصابين بكورونا في العالم يقترب من 21 مليونا  من قمة الطاقة إلى «السلام»... أبرز محطّات التطبيع  تضاعف أسعار كتاب المرحلة الثانوية المدرسي و(التربية): سعرها لايزال مدعوماً  المقداد يؤكد على تعزيز التعاون مع اليونيسيف بمختلف مجالات اختصاص المنظمة  15 ألف متطوع من 107 جنسيات يشاركون بتجارب لقاح كورونا في الإمارات  حكومة الوفاق الليبية تدرس إعادة فتح الحدود مع تونس  جاريد كوشنر: مزيد من الدول العربية قد تعلن قريبا التطبيع مع إسرائيل  فلسطين تستدعي سفيرها من الإمارات "فورا" وتطالب بقمة عربية طارئة  الصحة: نقاط جديدة لأخذ المسحات الخاصة بتحليل PCR الخاص بتشخيص فيروس كورونا في دمشق واللاذقية وحلب  حقيقة انتشار بطيخ مسمم في الأسواق المصرية     

الأخبار الرياضيــة

2019-10-22 21:01:28  |  الأرشيف

قطار مانشستر سيتي يدهس أتالانتا بخماسية

 

 

حقق مانشستر سيتي فوزه الثالث على التوالي في مسابقة دوري أبطال أوروبا، بتغلبه على ضيفه أتالانتا 5-1 مساء الثلاثاء، ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثالثة.

وسجل سيرجيو أجويرو هدفين في الدقيقتين 34 و38 من ركلة جزاء، وأضاف رحيم سترلينج ثلاثية في 11 دقيقة (58 و64 و69)، فيما أحرز رسلان مالينوفسكي هدف أتالانتا الوحيد في الدقيقة 28 من ركلة جزاء أيضا.

واقترب مانشستر سيتي بهذا الفوز، من التأهل إلى الدور ثمن النهائي، حيث يتصدر المجموعة برصيد 9 نقاط، بفارق 5 نقاط أمام دينامو زغرب الذي يحتل المركز الثاني بفارق الأهداف أمام شاختار دونتسك، فيما يقبع أتالانتا في قاع المجموعة برصيد خال من النقاط.

واعتمد مدرب مانشستر سيتي جوسيب جوارديولا كعادته، على طريقة اللعب 4-3-3، وأصر على الاستعانة بلاعبي الوسط فرناندينيو ورودري كقلبي دفاع رغم جاهزية جون ستونز ونيكولاس أوتامندي الجالسين على مقاعد البدلاء، بإسناد من الظهيرين كايل ووكر وبنجامين مندي، وقام الألماني إلكاي جوندوجان بدور لاعب الارتكاز خلف ثنائي صناعة الألعاب فيل فودين وكيفن دي بروين، بينما تكون الخط الأمامي من الجناحين رياض محرز ورحيم سترلينج، والمهاجم الصريح سيرجيو أجويرو.

في الناحية المقابلة، لجأ جيان بييرو جاسبيريني إلى طريقة اللعب 3-4-3، فتشكل الثلاثي الدفاعي من رفاييل تولوي وبيرات دجيمسيتي وأندريا ماسييلو، ووقف روبن جوسينس وتيموثي كاستاجني على الطرفين، مقابل تمركز ريمو فرولر ومارتن دي رون في منتصف الملعب، أما الخط الأمامي فتكون من أليخاندرو جوميز ورسلان مالينوفسكي وجوسيب إيليسيتش.



كما كان متوقعا، سيطر مانشستر سيتي على مجريات اللقاء منذ البداية، بيد أنه لم يشكل خطورة تذكر في الدقائق العشر الأولى، وتجرأ أتالانتا وحاول مبادلة خصمه الهجمات، فرفع جوسينس عرضية على رأس كاستاجني الذي ذهبت محاولته فوق المرمى في الدقيقة 12.

وطالب الجمهور بركلة جزاء لسيتي في الدقيقة 17 بعد سقوط فودين داخل المنطقة، بيد أن الحكم أمر بمواصلة اللعب، ولم تشكل تسديدة إيليسيتش نحو القائم القريب أي خطورة على مرمى إيدرسون حارس سيتي في الدقيقة 20.

وأنقذ حارس أتالانتا بيرلويجي جوليني مرماه من تسديدة أجويرو في الدقيقة 24، ثم احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح أتالانتا بعد مخالفة ارتكبها فرنااندينيو بحق إيليسيتش، وتصدى مالينوفسكي لتنفيذ الركلة بنجاح في الدقيقة 28.

لم يهنأ الفريق الإيطالي كثيرا بالهدف، فعادل أجويرو النتيجة بالدقيقة 34، بعدما غمر كرة مرسلة من سترلينج بقدمه بين قدمي الحارس من مسافة قريبة.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
Volume 0%
 
 
 


وسرعان ما أضاف أجويرو هدفه الثاني في الدقيقة 38 من ركلة جزاء، بعدما تعرض سترلينج للعرقلة داخل المنطقة من قبل ماسييللو، وقبل نهاية الشوط الأول، أرغمت الإصابة رودري على الخروج من الملعب، ليدخل مكانه ستونز، وفي الوقت بدل الضائع أنقذ حارس أتالانتا مرماه من تسديدة محكمة لووكر.



أجرى أتالانتا تبديلين بين الشوطين بإشراك لويس موريل وماريو باساليتش مكان جوميز وماسييللو، لكن سيتي بدا عازما على تعزيز تقدمه، فتألق جوليني في التصدي لتسديدة من دي بروين في الدقيقة 55.

وأثمرت لعبة جماعية لسيتي عن الهدف الثالث في الدقيقة 58، عندما أرسل محرز كرة بينية إلى دي بروين في الناحية اليمنى، فتخلص الأخير بمهارة من رقيبه قبل أن يمرر إلى فوين الذي غمزها بدوره إلى سترلينج، فما كان من الأخير إلى أن يدكها في الشباك.



حاول أتالانتا الرد على هدف سترلينج في الدقيقة 62، بيد أن الحارس إيدرسون برع في التصدي لمحاولته على دفعتين، وجاء هدف سيتي الرابع في الدقيقة 64، بعدما مرر جوندوجان كرة بيينية إلى سترلينج الذي راوغ مدافعا قبل أن يسدد في نحو القائم القريب، وألغى الحكم هدفا لأتلانتا في الدقيقة 67 بداعي التسلل.



وأكمل سترلينج ثلاثيته في الدقيقة 69، عندما قابل عرضية محرز أمام المرمى بالطريقة ذاتها التي سجل فيها أجويرو أول أهداف اللقاء، وكاد الدولي الإنجليزي يضيف هدفه الرابع في المباراة بالدقيقة 75، عندما انفرد بالمرمى، لكن كرته مرت بجوار القائم.

ومرت الدقائق التالية هادئة، ولعب سيتي بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 83، بعدما حصل فودين على البطاقة الصفراء الثانية، وواصل إيدرسون تألقه ليبعد شبح هدفين محققين لأتالانتا في الوقت بدل الضائع.

عدد القراءات : 3315
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020