الأخبار |
انتقادات واستقالات تتهدّد جونسون: مستشاره خالَف إجراءات العزل!  أفغانستان.. ضغوط أميركية لتمديد الهدنة: تبادل الأسرى... أوّل الغيث  نتنياهو أمام المحكمة: التأخير لم يعفِ من المثول  هل كشف «كورونا» فشل العولمة؟.. بقلم: رقية البلوشي  سعر بطيخة يقارب 20 ألف ليرة سورية في دمشق!  ترامب: سنتخذ إجراءات تجاه الصين هذا الأسبوع  بايدن: ترامب "أحمق" وقد يتسبب بموت العديد من الأشخاص  ليبيا.. تواصل حرب الطائرات المسيرة والقتال في اتجاه ترهونة  ناقلة نفط إيرانية ثالثة تصل إلى المياه الإقليمية الفنزويلية  في سابقة من نوعها... "تويتر" يعتبر تغريدة لـ ترامب "مضللة"  السيد نصر الله: الحرب الكبرى إذا وقعت ستكون نتيجتها زوال "إسرائيل"  الولايات المتحدة تسجل نحو 700 وفاة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة  كورونا حول العالم.. الإصابات تعود للارتفاع والوفيات تتجاوز 350 ألفا  العراق.. أربيل تحذر من تفشي كورونا بسبب عدم التزام المواطنين  محمد عبده: الحجر جعلني أكتشف أن أبنائي 10 وليسوا 9!  الجيش يمنع رتلا أمريكيا من المرور نحو تل تمر ويجبره على العودة  ليبيا.. واشنطن «تعود» من بوابة طرابلس... وعينها على عسكر موسكو  بـ 9 مليارات يورو… ألمانيا تتدخل لإنقاذ "لوفتهانزا" من الإفلاس بسبب كورونا  نورا الأعرج : الرياضة تمنحني الإيجابية في حياتي وكرة القدم لا تفقد المرأة أنوثتها  الصحة: تسجيل 15 إصابة جديدة بفيروس كورونا بين السوريين القادمين إلى البلاد     

تحليل وآراء

2018-12-09 03:51:19  |  الأرشيف

وتتجدد الأمنيات.. بقلم: صفوان الهندي

مع اقتراب إشراقة شمس السنة الجديدة تتجدد الأمنيات بداخلنا ونقبل على هذه السنة بالتفاؤل والأمل ونطمح في تحقيق الأحلام التي عجزت السنوات الماضية عن تحقيقها ونتأمل خيراً في تغيير ملامح حياتنا وتغيير مسار هذا الكون وتصحيح مابه من أخطاء للوصول إلى الحياة النموذجية أو الخالية من العيوب قدر الإمكان – وأعرف أنّ هذا ضرب من المستحيل – ولكن على الأقل يحق لكل واحد منا أن يتمنى ويحلم فإن لم نستطع التغيير فيكفي أن نحلم به ونحققه في خيالنا.
كثيرة هي الأمور التي أتمنى تغييرها في حياة مجتمعنا ووسطنا الرياضي مع قرب بداية عام 2019 الذي أتمنى أن يكون انطلاقة جديدة لكل واحد منا كما أتمنى أن تحمل هذه السنة كل ماهو جديد ومثير وسعيد ..أمنياتي في هذا العام بسيطة وقد تشاركونني في بعضها فلنتمن سوياً.
*- أتمنى مع إطلالة العام الجديد اختفاء المكائد من النفوس البشرية فالكثير منا يعاني من هذا المرض بداخله ويتلذذ في رؤية غيره بائساً وواقعاً في فخ المكائد وتغرقه المشاكل من كل ناحية ولا أعلم لماذا يسعى البعض إلى نبذ الخير لزملائهم..!
*- أتمنى ان تكف الألسن عن الغيبة والنميمة وتناقل الإشاعات والبحث وراء كل ماهو جديد في حياة الأخرين وإضافة مايمكن من الهارات ليصبح الخبر أشد تشويقاً وأكثر تناقلاً بين صحافتنا الرياضية.
*- أتمنى أن ينشغل كل من يعمل بالوسط الرياضي والإعلامي بنفسه وهمومه وتطوير أوضاع حياته ويرسم مستقبله لوحده دون الإنشغال بالغير وبما يمتلكه من مواهب وقدرات جيدة فالحسد آفة وكم أتمنى لو تنتهي تلك الآفة التي تدمر حياة الحاسد والمحسود.
*- أمنيتي الخاصة ستبقى بيني وبين نفسي ولا أستطيع البوح بها لأننا نفتقر عنصر الكتمان في الأصدقاء هذه الأيام.
كثيرة هي الأماني ولن أستطيع سردها في هذه الزاوية ولكن كل ما اتمناه أن يتحقق البعض منها لننعم بحياة أفضل ومستقبل رياضي مشرق.
*- لكل من قرأ الزاوية أقول كل عام وانت بخير ولكل من لم يقرأها أيضاً أقول: سنة سعيدة أتمناها للجميع.
 
عدد القراءات : 5934
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3520
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020