الأخبار |
الاحتلال يعتدي على بلدة العيسوية ويلحق أضرارا بمنازل الفلسطينيين  نادلر: تقرير مولر يتضمن أدلة على ارتكاب ترامب جرائم  قوى "البديل الديمقراطي" في الجزائر تدعو لاجتماع وطني يجسد مطالب الحراك الشعبي  ريابكوف: اجتماع محتمل للدول الموقعة على الاتفاق النووي وإيران في فيينا  مقتل وإصابة عدد من مرتزقة العدوان السعودي في عسير وتعز  زيدان يفتح النار على "فتى ريال مدريد المدلل"... ووكيل اللاعب: ما فعله "عار" على كرة القدم  اعتداء إرهابي يستهدف قطار شحن الفوسفات بريف حمص الشرقي  بايرن ميونخ يستغل ألابا لمساومة برشلونة والسيتي  رئيس حزب الأمة القومي المعارض في السودان يأمل التوصل إلى سلطة ديمقراطية مدنية في البلاد  قائد بالحرس الثوري الإيراني يكشف "الكذبة" التى قالها ترامب وصدقتها إيران  مجلس الوزراء يناقش الواقعين الخدمي والتنموي في حلب وتذليل العقبات أمام خطة النهوض بمختلف القطاعات  حكومة ميركل ترضخ لابتزازات ترامب وتتعهد بزيادة إنفاقها الدفاعي  استطلاعات الناخبين: حزب الرئيس الأوكراني يتصدر الانتخابات البرلمانية بنسبة 44%  لندن: احتجاز الناقلة جزء من تحد جيوسياسي أوسع ونبحث خيارات الرد  إمبولي يؤكد انتقال بن ناصر إلى ميلان  بومبيو: المكسيك من أهم شركاء الولايات المتحدة  مقتل 8 جنود من الجيش الليبي في "غارة تركية" وإسقاط طائرة  روسيا تعبر عن استعدادها لإرسال المزيد من الخبراء العسكريين إلى فنزويلا  صباغ يؤكد في برقيتي تهنئة لماتفيينكو وفولودين الحرص على تعزيز العلاقات البرلمانية بين سورية وروسيا  إيران تثمن إفراج السعودية عن ناقلتها النفطية     

تحليل وآراء

2019-02-18 02:18:47  |  الأرشيف

على عينك يا..!!.. بقلم: هناء غانم

كذبة كبيرة تتكرر كل موسم لإيهام المواطن بأن التنزيلات حقيقية ويومياً نشاهد ونسمع ضجيجاً من العروض الوهمية المغرية والتنزيلات المذهلة على البضائع والملبوسات والسلع والمواد الغذائية وووو.. وغيره من البدع التي تقدمها المحلات والأسواق المختلفة.. حيث يستخدمون طرقاً ذكية، وأساليب جاذبة، وعبارات ساحرة، وأرقاماً خلبية.. من خلال وسائل الترويج المبتكرة، وطرائق التسويق العبقرية.
إن ملابسات اللعبة هي أن تبدأ هذه المحلات برفع أسعارها قبل بدء موسم التنزيلات بأيام ثم تعيد الأسعار إلى تسعيرتها الأولى تحت مظلة التنزيلات.. هذه اللعبة للأسف تتم في وضح النهار وعلى عينك يا تاجر بعيداً عن عين الرقيب المفقود أصلاً داخل السوق المحلية برمتها..
بالتأكيد ليس ما قيل تجنياً على التجار لأنه عندما تكون التخفيضات 70% بالتأكيد هي وهمية وكلها غش من أجل تنفيق بضاعة «ستوكات» ذات جودة سيئة حبيسة الرفوف لمواسم سابقة والأدهى من ذلك قيام أصحاب محلات الماركات المعروفة باستبدال البطاقات الخاصة بكل قطعة بأخرى جديدة بعد رفع السعر، ومن ثم إجراء التخفيض عليه لتعود السلعة إلى أقل من سعرها الحقيقي, والمستفيد الوحيد منها هم التجار الذين وجدوا ضالتهم لجذب المتسوقين والتغرير بهم, فهم يمارسون اللعبة بحرفية لأن السعر الذي يكتب على القطعة بعد التنزيلات هو نصف سعرها الحقيقي.
وبذلك هم يحافظون على ربحهم المعهود الذي يفوق 100%, لاشك في أن مواسم التنزيلات تؤدي إلى تحريك السوق, لكن للأسف فإن الكثير من التجار يستغلون هذه الظاهرة لتمرير ألاعيبهم وجذب المتسوقين..!! التساؤل المشروع: أين الجهات الوصائية من ذلك التي تصريحاتها تعاكس وتخالف ما يحدث من فوضى في الأسواق؟ ما نأمله أن يكون هناك حرص على مبدأ المصداقية والشفافية ووضع ضوابط للتعامل مع تلك الخدع والوهم مروراً بضبط التخفيضات والعروض على كافة السلع. وأن تضع حداً لهذه الظاهرة التي باتت تقليداً فصلياً وبوابة واسعة لتمرير الممارسات الرخيصة التي تمارسها بعض المحلات للاستهتار بالمستهلك من دون أدنى مسؤولية؟
تشرين
عدد القراءات : 5185

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019