الأخبار |
منظمة الصحة العالمية تعلق على مصير جائحة فيروس كورونا في العالم  جونسون يلعب بالنار مع الصين.. وعد بمنح مواطني هونغ كونغ الجنسية البريطانية  كورونا في العالم.. استقرار معدل الإصابات اليومية والحصيلة تتجاوز 6,6 مليون  المهندس خميس يطلق مشروع الاستراتيجية الوطنية للتنمية الزراعية في سورية  لقاحات كورونا.. أين أصبح “حلم البشرية”؟  ليبيا | السرّاج يعلن استعادة طرابلس... من أنقرة  وزير الصحة: لا يوجد انقطاع لمادة دوائية، وظهور إصابة مخالطة مؤخراً مؤشر لإمكانية تطور الإصابات !  تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا لسائق شاحنة على خط سورية الأردن  الصحة المصرية: تسجيل 1152 إصابة بكورونا و38 وفاة  حالة من انعدام الثقة بين الشباب.. مستقبل مجهول و الحلول مؤجلة!  ترامب يتراجع والادّعاء يشدّد التهم: أميركا منقسمة  يوم قرّر ترامب أن (لا) يكون عنصرياً.. بقلم: نادين شلق  الصين تتراجع عن تقييد رحلات الطيران الأجنبية  نعم أثرت فينا الجائحة!.. بقلم: عائشة سلطان  الأردن يطبق فرض الحظر الشامل الأخير  ترامب يرهن مصيره بـ”الأغلبية الصامتة”.. فهل يتكرر التاريخ وتتسبب الاحتجاجات في فوزه بالرئاسة؟  كورونا في السعودية.. قفزة حادة في الإصابات والوفيات اليومية فوق الـ30 لليوم الثالث  بعد انقطاع لثماني سنوات.. تشغيل أول رحلة طيران للخطوط الجوية السورية من دمشق إلى أرمينيا  أداء أول صلاة جمعة في المسجد الأقصى بعد إعادة فتحه  في إشارة إلى مصر... جنوب السودان يعارض أي قوة "تريد مهاجمة إثيوبيا عبر أراضيه"     

تحليل وآراء

2019-03-20 22:26:27  |  الأرشيف

قصة وجع.. بقلم: أ.روريتا الصايغ

الصعب وأنت في بداية عمرك تخسر الكثير.

الصوت لم تعد تسمعه، ضحكة تتذكرها وبقلبك غصة، صور تراها آخر الليل صامتة، صمت رهيب، صرخة وجع، أمل بعيد.

أصعب شيء في الوداع أنك مجبر على فعل هذا كل يوم وأيضاً محاولة التأقلم واستيعاب أن ذلك الشخص قد اختفى تاركاً فجوة في قلبك ومهما حاولت لن تستطيع ملء هذه الفجوة أتساءل دائماً ماذا سأفعل الآن؟ لماذا حصل هذا؟

أسئلة كثيرة وأجوبة مفقودة والعقل مضطرب والقلب مشتت بين الحزن والألم ومواجهة هذا الواقع، أقسى مرحلة عند الإنسان.

ذهب. ذهب ولن يعد تاركاً في قلبي وهذه الحفرة يرقد ذلك الصديق، الحبيب، الأخ، الابن..  ما زال حاضراً في حياتي يحدثني ويقف إلى جانبي أراه في وجه من أحب أراه في نفسي لأن روحه ا لنقية لم تتخلى عني..

ذكرى الأمس روح ترافقنا اليوم.

كنت أتنمى لو أني أستطيع أن أمحو من الذاكرة هذا اليوم المظلم 21/3/2013 وما فيه من حزن عميق، ما زالت هذه الذكرى تجول في خاطري رافضة الرحيل من سمائي.

ذكرى ملاك وشاب وابن وفرح عمري «نبيل» رحل عنا لعالم آخر رحل برفقة ملاك الموت ليترك لنا الأحزان والدموع.

آه.. كم هو صعب أن يرحل منك ضناك الغالي على أمل أن نلتقي به بعد ساعات، غادر الدنيا دون كلمة وادع واحدة.

لفظ أنفاسه الأخيرة فقط بكلمة «أمي» آه.. وجع ما بعده وجع.

كيف لي أن أنسى أو أتناسى ولفظ أمي من فمه بساعاته الأخيرة يهمس في أذني.

وقت لم يعد ملكاً له أو لنا هذه هي الدنيا لا تدوم على حال وهذه أقدار محتومة على كل إنسان لا نستطيع لها تغيير.

وداعاً يا ولدي الغالي وداعاً نبيل الحبيب وكلنا دعاء أن يسكنك الله الجنة وأن يكتب لنا اللقاء.

وداعاً يا صاحب الوجه الباسم، وداعاً يا خفيف الظل، وداعاً أقولها والقلب يعتصر ألماً لفراقك جسداً راحلاً وروحك الطاهرة ستظل حتماً ترافقنا.

ومن الدعاء لن أنساك

عدد القراءات : 6399
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3521
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020