الأخبار |
هل فيروس كورونا سلاح بيولوجي أميركي سري؟  وسط حملة اعتقالات... الشرطة الإسرائيلية تقتحم الأقصى وتعتدي على المصلين  كل شيء للبيع حتى الدول!.. بقلم: رشاد أبو داود  الحرس الثوري الإيراني يعلن قتل 50 جندياً أمريكياً في وقت سابق في مياه الخليج  حرائق أستراليا تسبب زيادة كبيرة في ثاني أكسيد الكربون في العالم  الحرب التكنولوجية تحرق الأوروبيين: واشنطن تبتزّ حلفاءها  المركزي: الليرة المعدنية إصدار 1994 و1996 ما زالت في التداول.. وما تم سحبه فقط إصدار 1991  موسكو: لافروف يبحث مع بيدرسن غدا الدائرة الكاملة لقضايا التسوية السورية  «مفخّخة» تقتل جنوداً أتراكاً  الأخوة الأعداء... أوغلو ضدّ أردوغان.. بقلم: مصطفى شلش  بوتين عن الأزمة الليبية: علينا العودة إلى مجلس الأمن لاتخاذ القرار المناسب  «كرنفال الهولوكوست في القدس: توظيف داخلي إسرائيلي... ورسائل إلى إيران  وقفة غضب في مسعدة: إسرائيل «تشفط» رياح الجولان  الصين تخصص مليار يوان لمكافحة انتشار فيروس كورونا الجديد في هوبي  المبادرات الاجتماعية خطوة نحو تعزيز التكافل الاجتماعي ودعوات لمشاركة الفعاليات الاقتصادية والتجارية كافة  ترامب: سنعلن "خطة السلام" في الشرق الأوسط قبل الثلاثاء المقبل  تأجيل رحلة اختبارية لأطول طائرة ركاب في العالم  بعد انتشاره في الصين.. فيروس كورونا يظهر في دول أخرى ويثير مخاوف  ترامب: كل التقارير حول تفاصيل "صفقة القرن" وتوقيت إعلانها تكهنات     

تحليل وآراء

2019-05-17 04:36:12  |  الأرشيف

مهذبون ولكن!.. مشاعرنا نعمة.. بقلم: أمينة العطوة

مشاعرنا متداخلة متشابكة محكومة بالأمل وأحياناً بالحزن والألم.... لا نراها لكنها تتملكنا، تترجم ما بخاطرنا بنظرة أو حركة ...بابتسامة أو دمعة... وفي أغلب الأحيان تتأجج في داخلنا مشاعر جميلة ملونة بألوان الربيع، لكن ربّما مشاغل الحياة وضيق الوقت ...أو شدة الثقة بالعلاقة بمن حولنا من أهل وأبناء وأصدقاء ننسى في غمرة الساعات المتسارعة منا أنعبّر عن تلك المشاعر ...فما أجمل أن تخبر ابنك أنك تحبه بالرغم من تأكده من ذلك... وما أروع أن تخبر صديقك أنكدعوت له بظهر الغيب لأنك شعرت أنه ليس على ما يرام ... وتبدو مشاعرنا متبلورة عندما نقول شكراً لعامل النظافة ونمتن له بعمله... وربما من الصعب وصف ذلك الشعور الذي ينتابنا عند مد يد العون لمحتاج في الشارع نجهله ونجهل اسمه ومن يكون ... وعن ذلك الشعور الذي يفيض بالقلب والعين معنا عندما نرىراية البلاد خفاقة في العالي... هل لأحد أن يترجم لنا أشواق تلك المشاعر؟ 
مهذبو سورية يقولون:
مشاعرنا التي تحكمنا بالحب والأمل والفرح بمشاعر الأخوة أو الأبوة أو الأمومة....لتكن طليقة على لساننا ... فنعبّر عنها كل ما راودتنا.. لأنه ببساطة العمر لحظة.
 
عدد القراءات : 4830
التصويت
هل سيحل مؤتمر برلين الأزمة في ليبيا
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3508
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020