الأخبار |
واشنطن أطلقت صافرة الانقلاب: تلك فرصتكم... فاغتنموها  قرغيزيا: لسنا في وارد السماح بقاعدة أميركية على أرضنا  اجتماع أوروبي ـــ إيراني هذا الأسبوع في بروكسل  تفاقم ظاهرة السرقة في مخيمات إدلب.. ونازحون يحمّلون «النصرة» المسؤولية  التربية تدخل على عمليات التقصي عن اللاشمانيا في المدارس … مديرة الصحة المدرسية: 1418 إصابة كورونا في مدارسنا 1203 منها بين المدرسين جميعهم لم يتلقوا اللقاح  تنظيم «القاعدة» السوري يغير على «أخوة الجهاد» في جسر الشغور وجبل التركمان.. و«جنود الشام» يستسلم … الجيش يدمر مخفراً لـ«النصرة» بمن فيه غرب حلب.. ويكبد دواعش البادية خسائر فادحة  المسلحون الصينيون يأسرون 15 من “النصر ة” باشتباكات دامية غرب إدلب  النقد والتسليف يحدد عدداً من الضوابط لقبول الهبات والوصايا والتبرعات لمصلحة مصارف التمويل الأصغر  المواقف المأجورة في حلب تستولي على معظم الشوارع وتتغلغل ضمن الأحياء السكنية  “بيدرسون” و.. خيبة الأمل!!.. بقلم:أحمد حسن  الشرطة السودانية تفرّق مئات المتظاهرين في محيط القصر الرئاسي  العدو يعتزم بناء 1355 وحدة استيطانية في الضفة: «تعزيز الرؤية الصهيونية»  بعد تصريحات أردوغان... الليرة التركية تلامس أدنى مستوياتها  الرئيس الصيني يدعو إلى تعاون عالمي لمواجهة الإرهاب وتغير المناخ  اليمن.. لندن تدفن القرار 2216: الأرض تغيّرت كثيراً  إعلام إسرائيلي: خططٌ لاستهداف منشآت إيران النووية  الصين تفرض إغلاقاً على مدينة تُعدّ أربعة ملايين نسمة جرّاء كوفيد  خلافٌ أوروبي بشأن كيفية التعامل مع ارتفاع أسعار الغاز     

تحليل وآراء

2019-07-02 04:31:55  |  الأرشيف

انتهى الدرس.. الشيطان الأمريكي ليس طريقاً للجنة ..!!..بقلم: صالح الراشد

نعم، هي حقيقة واضحة فنافخ الكير لن يُعيد للأمة العربية فلسطين ولن يُنادي بالحق الفلسطيني، ولن يكون ظهيراً لأهل الوطن الأصليين، بل سيكون عوناً للقاتل ضد الضحية ويقف الى جوار السارق بل يحاول إخفاء جريمته البشعة التي تعتبر آخر سجون القهر الشعبي في العالم، ورغم ذلك يغمض من يدعون أنهم أحرار العالم أعينهم نصرة للمحتل، كون هذا الاحتلال يوفر لهم الغطاء المناسب للضغط على القيادات العربية والسيطرة على ثروات الأمة.
نافخ الكير ومثله بائع الفحم لن تتعامل معهما الا وتتسخ، وهذا ليس إساءة لهم بل إساءة لكل من يحاول ان يُظهر نفسه بشكل نظيف وهو يحمل جميع الأمراض النفسية والجسدية، ورغم ذلك يقف منادياً بالحرية والعدل والديموقراطية وإعادة الحقوق لأصحابها، وهذه أمور من الجميل دعمها، لكن ابيض الوجه اسود القلب يدعو عكس جميع هذه القيم لأجل الكيان الصهيوني الغاصب، فتغيرت المباديء وظهر مدى سوء الحالة المرضية التي أصبحت خارج قدرة الطب والأطباء على العلاج.
وأجمل ما قيل كونه الحقيقة المُجردة ما قاله الرئيس الباكستاني الأسبق الراحل ضياء الحق ” ان من يتعامل مع واشنطن كمن يتعامل مع تجار الفحم لن يناله الا سواد الوجه واليدين”، وهذه مقولة لا غبار عليها كون أميركا لا تقف ولا تساند مع يدعمها، بل تتعامل معهم كأتباع وتتركمهم يتساقطون على عكس روسيا التي تقف مع حلفائها بكل قوة وتخوض معاركهم سوياً، مما يعطي انطباع بان العديد من الدول ستذهب صوب المعسكر الروسي.
لقد أثبتت الأحداث أنه لا صديق دائم أو ثابت لواشنطن التي تبحث عن الشخص القادم لبناء علاقات جديدة، فيما المغادرون لا قيمة لهم ولا لأحاديثهم ، حتى ان هاجموا فيها الولايات المتحدة كونها ستثبت خيانتهم لشعوبهم وصحة الفعل الأمريكي بتركهم يتساقطون، لذا فان جميع فضائح وفظائع واشنطن تموت بموت الزعيم أو رحيلة.
الدرس، ان من يثق بالسياسة الأمريكية كمن يبيع نفسه للشيطان حتى يتقرب من الله، وهذا أمر غير جائز ولا يمكن ان يعطي نتائج سليمة في تحقيق الهدف كون طريق الجنة تخلو من الشياطين.
عدد القراءات : 8097

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3556
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021