الأخبار |
«الزراعة» تضع خطة وطنية استباقية لحماية الغابات من الحرائق هذا العام  ارتفاع حصيلة شهداء غزة إلى 217... و4 شهداء جُدد في الضفة  إلى أين وصل الانسحاب الأميركي في أفغانستان؟  أرمينيا تتقدم بشكوى ضد تركيا  تلاحمُ أهل فلسطين: إضراب... وصواريخ  غارات إسرائيلية على غزة والفصائل الفلسطينية ترد برشقات صاروخية على مدن إسرائيلية  بايدن لنتنياهو: ندعم وقفا لإطلاق النار بين الإسرائيليين والفلسطينيين  الطيران الحربي الإسرائيلي يدمر منزل عائلة الرنتيسي  من هي ملكة جمال الكون لسنة 2021؟  تونس تنقذ أكثر من 100 مهاجر من الغرق في المتوسط  المنطقة العربية في الخارطة الجديدة.. بقلم: أمينة خيري  مشروع لإنشاء مصنع لاستخراج الزيوت من الورود … الوردة الشامية عبق سوري إلى الإنسانية  مأزق الردع الإسرائيلي يتعمّق: بحثاً عن «انتصار» الحدّ الأدنى  انخفاض في التأمين لدى الشركات الخاصة … التأمين على السيارات أولاً.. والصحي ثانياً و3400 سوري فقط أمّنوا على حياتهم  «الأميركي» واصل سرقة ثروات السوريين وتهريبها إلى العراق … الاحتلال التركي ومرتزقته يسرقون كهرباء «علوك» وتظاهرة احتجاجية ضد ممارساته في رأس العين  3 آلاف ليرة زيادة في غرام الذهب ليصبح عيار 21 بـ 156 ألفاً والسبب هذه المرة «عالمي»  بايدن يوافق على صفقة أسلحة لإسرائيل بقيمة 735 مليون دولار  قائد الجيش الإيراني: عملية "سيف القدس" تعطي بشائر بتحرير القدس قريبا  الرئيس الأسد يبحث مع رئيس جمهورية أبخازيا مجالات التعاون الثنائي وآفاق تطويره والمواضيع ذات الشأن السياسي     

تحليل وآراء

2019-10-05 04:40:24  |  الأرشيف

حلم المواطنين.. بقلم: هني الحمدان

تشرين
أي برنامج للإصلاح من شأنه تحقيق حالة من التغيير والإنتاج سيكون- لا محالة- محل ترحيب ورضا من المواطن, وكثيرة هي البرامج والرؤى الرسمية حيال العديد من الآفاق المستقبلية التي ترتسم ملامحها مع كل خطة حكومية أو موازنة جديدة..
لا نقصد برنامجاً ما في حد ذاته, فالبرامج الإصلاحية كلها على طاولة النقاش والمعالجة والمتابعة, قد تكون هناك تأخيرات في مددها الزمنية وهذا تبريره للجهات المعنية, إلا أن أي نتيجة تصدر عن متابعة أي برنامج إصلاحي ستترك رضا ونتيجة على أرض الواقع..
الموازنة المالية الجديدة تحمل الكثير من الأساسيات والأهداف ذات المدلولات المهمة, قاسمها المشترك إيجاد حلول لبرامج الإصلاح في كل المجالات تحمل في طياتها آليات عمل قد تسهم في الوصول إلى مخارج ولو في حدودها الدنيا لبعض الإشكالات العالقة والمدورة من سنوات ماضية, وأحد المرامي المتكررة في بنود الموازنة الجديدة التركيز على التنمية البشرية والمضي في تعزيز منظومتي التعليم والصحة, إضافة للاهتمام باستقطاب الأيدي العاملة وتحديداً من الخريجين والمؤهلين مع تأمين فرص عمل للباحثين عنه, وحسب مفردات الموازنة فإنها تستهدف قرابة خمسة وثمانين ألف فرصة عمل للراغبين في كل القطاعات, وهذا هو تحدٍّ في حد ذاته، إذا تم فسيسجل لمصلحة الجهات الرسمية, وخاصة بعد تفاقم أعداد العاطلين عن العمل, وهذا أمر كما هو معروف يشكل عقبة أمام أي تطور أو مسعى إصلاحي إزاء النهوض بأسس ومرتكزات النمو الاقتصادي لأي بلد..
مؤشرات اقتصادية تستهدفها الموازنة المالية، هي تحقيق معدل نمو اقتصادي مقبول وخفض معدلات البطالة وخفض معدل العجز التي كان للحرب أثر فيها، ما سبب البطء في المؤشرات الاقتصادية والإنتاجية للعديد من الشركات والمنشآت, خلال السنوات الماضية, مؤشرات على درجة من الدلالة والأهمية بمكان, وتحتاج إصلاحات، ما يستوجب ترتيب أولويات الإنفاق ورفع كفاءة قسم منها تجاه جودة الخدمات للمواطن وإصلاحات الحماية الاجتماعية, والتوسع ببرنامج التشاركية بين القطاعين والعام والخاص.
من الأولوية تحديد المسؤوليات بكل شفافية, مترافقة مع نظم سريعة لاستكمال المشروعات الكبرى العملاقة لتحقيق النمو وخلق فرص عمل جديدة، تعود بالنفع على المواطنين وهذا هو الحلم الذي ينتظره المواطنون من أي إصلاح..
عدد القراءات : 6644

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3545
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021