الأخبار |
ضمور الغطرسة الغربية ، واميركا تحفر قبرها بيديها  الأمم المتحدة.. 5 ملايين شخص في اليمن يقفون على عتبة المجاعة  كورونا تتراجع بشكل ملحوظ.. خبراء الصحة يشرحون الأسباب  الدفاع الروسية: قواتنا تصدّت لمدمّرة أمريكية حاولت خرق حدودنا وأجبرتها على التراجع  اتفاق إيران والاتحاد الأوروبي على استكمال مفاوضات «النووي» في بروكسل  القضاء الإيطالي يحاكم غيابياً أربعة ضباط مصريين بشبهة قتل ريجيني  سعيّد: من يستجدي الخارج «عدوّ»... ولِسحب جواز سفره الدبلوماسي  سوزان نجم الدين تستعد للزواج قريبا…فمن هو سعيد الحظ؟  “الدعم” يلتهم الموازنة العامة للدولة.. خبراء يتحدثون عن سيناريوهات إصلاحه وإيصاله إلى مستحقيه  لماذا تعيد أميركا إنتاج "داعش" في أفغانستان؟  الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون يدخل العناية المركزة  المؤتمر السابع لاتحاد الصحفيين .. الآمال والطموحات كبيرة.. بقلم: رولا عيسى  رشاوى وفساد مستتر في دوامة المعاملات الرسمية.. والمواطن “الحلقة الأضعف” دائماً!  ارتفاع حصيلة القتلى بالهجوم الانتحاري على مسجد شيعي جنوب أفغانستان إلى 62 شخصا  إيجارات المنازل تحلق في اللاذقية … مواطنون: عصابات دلّالين تتحكم بالأسعار  أطول امرأة في العالم تريد الاحتفاء بالاختلافات بين البشر  الفنان اللبناني وائل كفوري يتعرض لحادث سير مروع     

تحليل وآراء

2019-10-31 04:06:46  |  الأرشيف

ليندسي غراهام: «أحسنت سيادة الرئيس».. بقلم: دينا دخل اللـه

لم تمر سوى بضعة أيام على الانتقادات اللاذعة التي كان يتلقاها الرئيس الأميركي دونالد ترامب من نواب جمهوريين وديمقراطيين على حد سواء حول إستراتيجيته في سورية، حتى تحولت هذه الانتقادات إلى مديح، وذلك بعد إعلان الرئيس الأميركي مقتل زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي في عملية عسكرية أميركية شمال غربي سورية.
قال ترامب صباح الأحد، في بيان من البيت الأبيض، إن البغدادي فجّر سترته الناسفة بعد أن حاصرته قوات أميركية خاصة في نهاية نفق في إدلب. ووصف ترامب العملية الليلية بالـ«جريئة»، وبأن القوات الخاصة «أنجزت مهمتها على نحو رائع«.
صحيح أن رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي في تغريدة لها انتقدت ترامب لعدم تبليغه قادة الكونغرس بالأمر في وقت مبكر، ما يتعارض مع الأعراف والتقاليد المعتادة، إلا أنها قالت: «أهنئ بطولة وتفاني ومهارة جيشنا ومحترفي الاستخبارات لدينا».
أما منتقدي الرئيس من حزبه الجمهوري كالسيناتور ليندسي غراهام الذي كان قد انتقد ترامب واصفاً الانسحاب الأميركي من شمال سورية أنه «كارثة أمنية وطنية كاملة وشاملة في طور الأعداد»، لكنه سرعان ما تراجع عن نقده قائلاً: إن موت البغدادي هو «تغيير في اللعبة»، وأضاف:« لقد غير الرئيس قواعد الاشتباك، هذه هي اللحظة التي ينبغي أن يقول فيها أسوأ منتقدي الرئيس ترامب: أحسنت يا سيادة الرئيس».
أما زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ السيناتور ميتش ماكونيل، الذي انتقد سياسة ترامب الإستراتيجية في سورية ووصفها «بالخطأ الإستراتيجي الخطير» أشاد بالعملية وقال في بيان له: «أحيي إعلان الرئيس ترامب بقضاء القوات الخاصة الأميركية على زعيم داعش أبو بكر البغدادي. لقد تم تقديم أكثر المطلوبين في العالم إلى العدالة، اليوم أصبح العالم أكثر أماناً».
يبدو أن الظروف تأتي لمصلحة ترامب مع اقتراب الانتخابات الرئاسية. فها هو ينجح في الإبقاء على وعوده في إعادة الجنود الأميركيين إلى وطنهم، وها هو يقضي على داعش بقتل زعيمها، وينجح في الانتصار على منتقديه في واشنطن.
هل هي محض مصادفة أن تكون الاستخبارات الأميركية قد وجدت زعيم داعش في هذا الوقت بالذات؟ أم هل هي عملية محسوبة ومتفق عليها أن تتم في هذا الوقت لتساعد الرئيس ترامب؟
بغض النظر إن كنا من مناصري نظرية المؤامرة أم نؤمن بالحظ. فعلى غرار الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش الابن الذي قضى على أبو مصعب الزرقاوي زعيم الدولة الإسلامية عام 2006، والرئيس الأميركي السابق باراك أوباما الذي قتل أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة عام 2011، سيذكر التاريخ دونالد ترامب على أنه الرئيس الذي قضى على أبو بكر البغدادي زعيم داعش عام 2019.
 
عدد القراءات : 7031

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3554
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021