الأخبار العاجلة
  الأخبار |
الرئيس الأسد يستقبل وفداً روسياً برئاسة لافرنتييف واللقاء يتمحور حول المؤتمر الدولي حول اللاجئين المزمع عقده في دمشق والتحضيرات له  الانتخابات الأمريكية.. من يحسم السباق إلى البيت الأبيض؟.. بقلم: أمل عبد الله الهدابي  اختلاف الرأي يفسد الود والقضية .. بقلم: سوسن دهنيم  أيقونة سورية في عالم الأزياء والجمال..يُمن عثمان: لم أتعرض لفشل حقيقي في حياتي  أول تعليق للأمم المتحدة على الرسومات المسيئة للنبي.. المنظمة تحذر من إهانة الأديان  تهديد أميركي شديد اللهجة لتركيا بعد "تجاوز الخط الأحمر"  الحكومة تنوي دعم الدقيق التمويني والخميرة بـ700 مليار ليرة العام القادم  اكتشاف مقبرة جماعية لأبناء عشيرة «الشعيطات» قتلهم داعش في دير الزور  د.صلاح الدين الخطيب الأمين العام للجنة الأولمبية السورية : نعمل على تحضير ملف كامل لاستضافة دورة التضامن الإسلامي 2025  الإمارات سنداً لإسرائيل في محاربة «BDS»: تسويق نبيذ المستوطنات!  في انتظار اليوم الفصل: رهان على «موجة حمراء»!  موسكو تكسر جمود إدلب: نحو تبديل قواعد الاشتباك؟  الملابس الشتوية “لمن استطاع سبيلاً” وحسومات وهمية لم تحرّك ركود الأسواق  واشنطن تحذر الأمريكيين من هجمات إرهابية في الخليج  موسكو: العمليات العسكرية في سورية لمكافحة الإرهاب والدعوات لإيقافها حماية له  أكثر من 70 مليون ناخب أدلوا بأصواتهم مبكرا وبايدن يتقدم على ترامب بقوة  أعمال شغب في إيطاليا اعتراضا على تشديد إجراءات الحجر الصحي  الفيروس صنع عمداً.. استطلاع: عدد هائل من الناس يؤمنون أن كورونا مؤامرة ضد البشر  ترامب: 9 أو 10 دول عربية ذاهبة للتطبيع مع إسرائيل  "إنه مقاتل".. ميلانيا ترامب تدافع عن زوجها وتهاجم بايدن     

تحليل وآراء

2019-12-25 05:46:41  |  الأرشيف

نحن صامدون.. طمئنونا عنكم.. بقلم: علي محمود هاشم

الوطن
هل يمكن للحكومة أن تعلن جردة سنوية لمنجزاتها خلال العام الماضي؟!
عملياً، لا يزال أمامها الوقت الكافي للذهاب إلى هذا التقليد، إلا أن المرجح أن يفتقد السوريون هذه الشاكلة من اللوائح التي كانوا يتلقونها في مثل هذه الأوقات من كل عام.
هذا لا يعني أن حكومتنا لم تقض ليالي 2019 -سهراً- على راحة الاقتصاد الوطني، بل وفق حسابات الحقل والبيدر، يعني أنها استهلكت صحتها جراء السهر الجائر دون حصاد ملموس يستحق مكافأته ببيان احتفالي.
ولئن كان من الإجحاف غبن الإجراءات الإسعافية اليومية التي تتخذها لملاقاة رؤوس الحرب المركبة التي تُشن على الاقتصاد الوطني، فإنه، وخارج صالة الإسعاف، لا شيء يستحق الذكر عن إنجازات الفرق الحكومية على اختلاف مسمياتها ومهامها، لا بل حتى بعض الملفات الاقتصادية التي ساقتها ظروف الحرب الاستثنائية إلى ردهات الاستجابة الطوارئية، ورغم الحد المقبول من النجاح في معالجة بعضها، إلا أن بعضها الآخر شهد هبوطات لم يكن ليجدر أن تصيبها لولا أننا استيقظنا على سرير العمليات، لنكتشف بأن الممرض نسي، أو تجاهل، حاجته إلى عدة الجراحة.
لئلا يقع المرء في سوء توزيع الفشل على مستحقيه، قد لا يكون من الحكمة تعداد المرات التي استيقظنا فيها على ذلك السرير، إلا أن ملف مواسم الحبوب وأكياسها – مثالاً لا حصراً– سيبقى عالقا كنوتة موسيقية رديئة على سلم «الإنجازات» التي ستطنّ في آذاننا لعام قادم.
في العموم، وبكثير من كرم النقد، يمكن القول إن حضور الحكومة الميكانيكي لم يغب يوما خلال العام الماضي، لكن العدالة تقتضي -بالضرورة – ألا ترى في نفسها، وألا نرى معها، صمودا وفق المعنى الإبداعي للكلمة، فعلى الرغم من عشرات المبادرات التي أعلنتها مراراً وتكراراً، وكان لكل منها أن يضيف مدماكاً جديداً إلى جدار صمودنا الجماعي، فهي لم تمض لأي من تلك المبادرات بأبعد من لسانها، ليتمظهر انهماكها على مدى أيام وأسابيع وشهور العام الماضي في (دعم صمود الاقتصاد الوطني)، وكأنها تقرأ من أوراق روزنامة حائطية تملي عليها إعادة اختراع ما تداولته حول مبادرة ما في مواعيد سابقة، قبل أن تدهمها ورقة جديدة لتنساق في الحديث عن التالية..
على هذا المنحى، قضت 2019، وقضيناه معها، متلاحمين في طابور «الاندهاش» من فجور الحرب الاقتصادية على البلاد.
حكومتنا «صامدة»، لكنها في ذلك -مثلها مثل كل السوريين- في مشارق سورية ومغاربها.. وما علينا سوى أن نستثمر هذه «اللحمة» في البحث معاً عن حكومة تصمد، لكن بطريقة استشرافية مبدعة.
 
عدد القراءات : 6065

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020