الأخبار |
الأمن السيبراني  واشنطن تلغي «إعفاء» موسكو من سداد ديونها الخارجية بالدولار  هل يخاف التجار والصناعيون التقليديون من تجار التسوق الإلكتروني؟ … تجار تقليديون: إخضاع بضائعهم للرسوم الجمركية وضريبة المبيعات أو إعفاؤنا مثلهم  بكين: أميركا ستدفع ثمناً لا يطاق إذا واصلت السير في الطريق الخطأ بشأن تايوان  سيناريوات العملية التركية: لا بوادر حرب... إلى الآن  مقتل 14 طفلا في هجوم مسلح بمدرسة بولاية تكساس الأمريكية ومقتل المنفذ  منغّصات تعيق المعلّمين في أداء دورهم.. لماذا يتم تجاهلها؟  مخطط روسي للتصعيد العسكري في إدلب.. هذا موعده  أسوأ اختراعات عرفتها البشرية ندم عليها أصحابها  رزان سليمان: الإعلام حلم حققته بكامل قوتي وإرادتي  خفر السواحل اليوناني يمنع عبور 600 مهاجر «قادمين من تركيا»  ليبيا.. مشاورات القاهرة تتعثّر: ترحيل الخلافات... لا حلّها  بايدن يستنهض «الحلفاء» بوجه الصين: أشباه الموصلات... ساحة «معركة القرن»  إيران: ردّنا على اغتيال خدايي سيكون قاسياً  البديل الإسرائيليّ للغاز الروسيّ: الأرقام تدحض الأمنيات  شركة «لافارج- هولسيم» للإسمنت في عين العرب تعاود الإنتاج نهاية الشهر المقبل     

تحليل وآراء

2020-02-09 04:16:31  |  الأرشيف

لسنا في عداوة!!.. بقلم: سناء يعقوب

من البداية فلنقل خلاصة الكلام.. الصحافة مرآة الناس ونبضهم، تنقل وجعهم الذي وصل إلى مستويات لم نكن نتخيل في يوم من الأيام أن يصل إليها!!
حرمان وفقر وتدني مستوى المعيشة، وغلاء يزداد شدة وقسوة على مواطن بات همه الوحيد كيف يقضي يومه ويؤمن حاجات عائلته، وبرغم كل شيء بقي صامداً يعاني قلة حيلة من بيدهم تسيير أمور حياته ومعيشته، ولكن سؤاله الدائم: أين الحلول وأين الخطط البديلة؟ بل ما هي خلاصة الاجتماعات التي نسمع عنها ليل نهار؟!
عندما تكتب الصحافة تنقل الواقع بحذافيره من دون تجميل أو محاباة أو حتى ضغط على أحد، غايتها الحقيقة، وليس محاربة أشخاص أو أسماء، وبكل تأكيد لسنا على عداوة مع أي مسؤول وقصدنا آلية العمل المتبعة من قبلهم!!
نعلم أن المرحلة صعبة جداً، ونعلم أكثر أن الحصار الاقتصادي الذي تمارسه قوى الشر في تزايد، وأن الإرهاب تحالف مع بعض أصحاب مال لايشبعون ولا يكتفون من مص دماء الناس ومقدراتهم، ولكن، ألا يستحق المواطن كلمة مصارحة حقيقية، ولماذا يمارس البعض عملية بيع الأوهام والتصريحات الرنانة التي لا أساس لها على الأرض؟
تصريح يقول: إن سرعة الإنترنت لدينا هي الأفضل في المنطقة، وثانٍ يؤكد أن المواد متوفرة وبأسعار مناسبة، والأسواق مسيطر عليها!! أما مشكلة المحروقات فهي ليست مشكلة ونحن نصدق ذلك لأنه كلما دفع المواطن أكثر حصل على مراده، وهنا المصيبة فكيف يمكن إقناع الناس مثلاً أن لدينا أزمة غاز في حين إن دفع 15 ألف ليرة ثمناً للأسطوانة يجعلها متواجدة وبكثرة؟!
ما يحدث اليوم وببساطة في الأسواق امتناع بعض التجار عن بيع المواد والسلع أو مماطلة بالبيع بحجة أن الأسعار غير مستقرة، ومن تلك المواد الأجهزة الكهربائية ومواد البناء، وليس هناك من يراقب تلك السلع!!
ارحمونا واعملوا.. ولتعلموا أننا أيضاً كصحافة جهة رقابية، نسعى لكشف كل مستغل وفاسد ومتلاعب بلقمة الناس، وإن غابت المحاسبة والرقابة فإن قطار الفساد سيبقى سائراً!!.
عدد القراءات : 7518

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3563
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022