الأخبار |

تحليل وآراء

2020-04-17 12:52:50  |  الأرشيف

يومان عظيمان .. بقلم: الدكتور نبيل طعمة

مبارك لوطن تداخل فيه يومان عظيمان هما الجمعة العظيمة عند أبناء المسيحية المشرقية وأيضاً اليوم هو الذكرى العظيمة لجلاء المستعمر الفرنسي عن ثرى سورية الحبيبة أبارك لجميع أبناء وطننا الحبيب وللطوائف المسيحية المشرقية وأقول لهم قيامة مباركة وكل عام وأنتم بخير  
وأضيف معلومة ربما يغفل عنها الكثير من السوريين وهي أن عيد الجلاء الحقيقي حدث في الثامن عشر من نيسان من عام 1946
وفي ذلك اليوم تطابق مع احتفالات الجمعة العظيمة في سورية ولبنان تنادى الساسة مع المؤمنين من الديانتين الإسلامية والمسيحية وقرروا الاحتفال بهذا اليوم في السابع عشر من نيسان بدلاً من الثامن عشر من نيسان لإفساح المجال للطوائف المسيحية الاحتفاء بذكرى الجمعة العظيمة وإن كان يعبر هذا عن شيء فإنما يعبر عن قوة ووحدة السوريين وإيمانهم المطلق بتنوعهم الذي يرسمون من خلاله إيمانهم النوعي والدقيق لوطنهم سورية
مرة ثانية كل عام وجميع الطوائف المسيحية بخير وسورية وشعبها وقائدها بألف ألف خير..
 
عدد القراءات : 6106


هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020