الأخبار |
على خطى "ذئب هوليوود".. أستاذ مسرح اغتصب 5 من طالباته  الهدوء الحذر سيد الموقف في البادية الشرقية و«خفض التصعيد» والاحتلال التركي ينشئ نقطة مراقبة جديدة بسهل الغاب!  زلزال بقوة 6.8 درجة يضرب إقليم سان خوان بالأرجنتين  بتوجيه من الرئيس الأسد.. تسديد كامل القروض الممنوحة سابقاً للشهداء  أقفاص الحقول تحولت لمقابر.. فيروس شديد العدوى يضرب العراق  إيران تنفّذ سيناريو الحرب  لا تأثير لتصدير مشتقات الحليب في أسعارها … قسومة: ما يصدر حالياً لا تتجاوز نسبته 3 بالمئة من حجم الإنتاج الكلي  كيف نفكّك منظومة التزمّت؟.. بقلم: موسى برهومة  تحديات التعليم عن بُعد.. بقلم: مارلين سلوم  مراسم التنصيب الأمريكية.. مفارقات عبر التاريخ  منظمة الصحة: العالم على شفا "فشل أخلاقي كارثي" بسبب اللقاحات  واشنطن منطقة عسكرية: حفل «لمّ الشمل» لا يوحّد الأميركيين  “مهرجان العسل” يصدح بالصخب والموسيقا ويلدغ بالصعوبات والهموم  الاحتلال الأميركي ينقل 70 داعشياً من سجون الحسكة إلى التنف  ظريف لواشنطن: إذا كان قصدكم تخويف إيران فلا تهدروا ملياراتكم!  يتجهون إلى مواجهة داخلية عنيفة.. انقسام عميق بين الجمهوريين وقلق بشأن مستقبل الحزب الأميركي  الأمطار الغزيرة أوقفت تمشيط البادية وفرضت هدوءاً حذراً في «خفض التصعيد» … «الحربي» يدك فجراً فلول داعش بأكثر من 40 غارة  "تعاملوا مع قضايا بلدكم"... زاخاروفا ترد على تصريحات مستشار بايدن حول نافالني  تحذير من «التموين»: لا تبيعوا إلكترونياً إن لم يكن لديكم سجل تجاري     

تحليل وآراء

2020-05-14 05:22:44  |  الأرشيف

الانضباط سلاح مواجهة «كورونا».. بقلم: ليلى بن هدنة

البيان
بينت المعطيات الراهنة أن ارتفاع عدد إصابات «كورونا» في الفترة الأخيرة، يعود بالأساس إلى سلوكيات عدد من سكان العالم في عدم المسؤولية، وعدم الالتزام بتدابير الوقاية والعزل.
كلما كانت التدابير المتخذة لمكافحة «كورونا» أكثر صرامة، انحسر الفيروس بشكل أسرع، فالجميع يجب أن يأخذ العبرة من الصين، فمن محاسن التشدد في تطبيق الإجراءات، أن الصين تمكنت من السيطرة على وباء «كورونا» طالما كان لديه التزام وانضباط كبير من الشعب، وقدّمت نموذجاً يحتذى في النضج والالتزام والعقلانية والحكمة في مواجهة هذا الوباء.
تجربة الصين تخبر العالم بأنه من الممكن الحد من انتشار الوباء بإنهاء كل ما يدخل في خانة الاستهتار والاستخفاف، ما يفرض على الدول العودة من جديد إلى حملات التعبئة والتحسيس المرفقة، عند الضرورة القصوى، بتدابير ردعية، يتحمل كل مستخف ومتهاون بالتدابير الاحترازية مسؤوليته كاملة، لا سيما أن المسالة تتعلق بحياة الإنسان وما حوله.
حيث يؤثر بشكل كبير على المجهودات المبذولة من طرف الطواقم الطبية، التي تسهر على التكفل بالمرضى ومعالجتهم وحققت نتائج معتبرة.يجب أن ندرك أن هناك مغالطة راسخة في عقلية البعض، مفادها أن الوباء زال، وما يقع أو يحدث هو بقاياه، تصرفات الأفراد ذات أهمية كبيرة وأساسية ضمن «المسؤولية الجماعية»، التي لابد أن تكون في مقدمة تفكير كل فرد في ظل جائحة «كورونا» والإجراءات الوقائية.
فالتعايش مع الوباء من خلال رفع عدد من القيود لا يعني أساساً زوال الوباء، بل إن لجوء الحكومات إلى تخفيف إجراءات الإغلاق هدفه الأساسي إنعاش الحياة الاقتصادية وضمان الحد الأدنى من الإنتاج، فلا يُمكن للمجتمع الدولي أن يتغلَّب على الوباء ويحمِي البشرية إلا بالالتزام والانضباط.
 
عدد القراءات : 5958

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل سيشهد العالم في عام 2021 استقراراً وحلاً لكل المشاكل والخلافات الدولية
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3540
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021