الأخبار |
الرئيس الصيني: تغيرات غير مسبوقة في عالم يدخل مرحلة جديدة من الاضطرابات  «السائرون وهم نيام»: الغرب يحرق الجسور مع روسيا  «قسد» تواصل خطف الأطفال لتجنيدهم في صفوفها  كيلو الثوم أرخص من كيس «شيبس».. مزارعون تركوا مواسمهم بلا قطاف … رئيس اتحاد غرف الزراعة : نأمل إعادة فتح باب التصدير في أسرع وقت  عسكرة الشمال الأوروبي: أميركا تحاصر البلطيق  الزميل غانم محمد: الانتخابات الكروية القادمة لن تنتج الفريق القادر على انتشالها من ضعفها  روسيا زادت الإنفاق الدفاعي... و«الأوروبي» على خطاها  المستبعدون من الدعم.. الأخطاء تفشل محاولات عودتهم وتقاذف للمسؤوليات بين الجهات المعنية!  روسيا تطرد عشرات الدبلوماسيين الفرنسيين والإيطاليين والإسبانيين من أراضيها  موسوعة "غينيس" تكشف هوية أكبر معمر في العالم  تشغيل معمل الأسمدة يزيد ساعات التقنين … ارتفاع في ساعات التقنين سببه انخفاض حجم التوليد حتى 1900 ميغا  رغم رفض الأهالي.. نظام أردوغن يواصل التغيير الديموغرافي في شمال سورية  ورش عمل صحافة الحلول هل تغيّر النمط التقليدي لإعلامنا في التعاطي مع قضايا المواطن؟  المحاسبة الجادة والفورية هي الطريقة الأنجع لمعالجة الخلل الرياضي  روسيا وأوكرانيا تعلقان مفاوضات السلام لإنهاء الحرب  فنلندا والسويد تقدمان رسميا طلبات للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي "الناتو"  تنظيم «ليهافا» الصهيوني: «هيا بنا نفكّك قبّة الصخرة ونبني الهيكل»!  روسيا تطرد ديبلوماسيين فرنسيين من موسكو  الحرب في أوكرانيا تُلقي بثقلها على الاقتصاد العالمي: انكماش في اليابان وتضخّم قياسي في بريطانيا     

تحليل وآراء

2020-05-30 05:10:20  |  الأرشيف

بكين VS واشنطن.. هل اقترب التصعيد؟

سيرغي مانوكوف - إكسبرت أونلاين
واشنطن مستعدة لفتح جبهة هونغ كونغ في الحرب مع الصين.
ربما تكون القيادة الصينية، بدرجة ما، مذنبة بتفاقم الوضع في هونغ كونغ. فقد قررت بكين استغلال جائحة كورونا لإقرار قانون الأمن في هونغ كونغ.
وتنص مقدمة قانون الأمن في هونغ كونغ على أن بكين تضمن الحفاظ على الحكم الذاتي فيها. ولكنهم، في الغرب، كما في هونغ كونغ نفسها، حيث ينظر جزء كبير من سكانها البالغ عددهم 7.5 مليون نسمة، بعين الريبة إلى المركز، لا يؤمنون بذلك.
تحاول واشنطن الآن استغلال أي عذر لزيادة الضغط على بكين، وبطبيعة الحال، لا يمكنها أن تتجاهل هذه الفرصة. وكالعادة، بدأت واشنطن في التصرف دون انتظار ذريعة التبني الرسمي للقانون. فقد أبلغ وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الكونغرس، رسمياً، في الـ 27 من ايار الجاري، بأن بكين جردت هونغ كونغ من حكمها الذاتي. وبالتالي، فإن إدارة البيت الأبيض لم تعد تعتبرها منطقة حكم ذاتي في عداد الصين. يؤكد بومبيو، الآن، أن الرئيس ترامب سيحرم هونغ كونغ من “وضعها الخاص”، ما يعني، نظريا على الأقل، حرمانها من وضعها كمركز مالي عالمي مع كل العواقب غير السارة التي تترتب على ذلك، ليس فقط على هونغ كونغ، إنما وبكين.
من غير المعروف مدى تصميم دونالد ترامب في الواقع، إنما من الواضح أن الصين لا يخيفها ذلك، على الرغم من أنها لا تريد تصعيد المواجهة الخطيرة من دون ذلك مع أميركا.
وقد قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو ليجيان، بعد تصريح بومبيو: “هونغ كونغ شأن صيني داخلي”. وأضاف أن بكين ستتخذ “الإجراءات المضادة الضرورية” ضد أي “تدخل” من “القوى الخارجية” في الشؤون الداخلية للصين.
وهذا يعني أنه إذا لم يسد الحذر والحصافة في البيت الأبيض، فيمكن توقع تصعيد جديد للعلاقات بين أكبر اقتصادين على الأرض.
 
عدد القراءات : 7171

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3563
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022