الأخبار |
«دارة عزة» تنتفض ضد «النصرة» … الجيش يكبّد دواعش البادية خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد  بعد «الأساسي» و«الثانوي العام» … «الإدارة الذاتية» الانفصالية تخطط لـ«تكريد» التعليم الصناعي والمهني  نعمل لضبط استيراد وجودة تجهيزات الطاقات المتجددة … مدير بحوث الطاقة: نفاجأ بكميات كبيرة في السوق وتخبط بالنوعيات والأسعار  الطلاق والأمن الأسري.. بقلم: د. فاطمة عبدالله الدربي  رسائل المقاومة على حدود غزة: «مرحلة الصواريخ» آتية  الكرملين: نأسف لأنّ واشنطن خصمٌ... لا شريك  تونس ..حذر «إخواني»... وتريّث غربي: محاولات استدعاء الخارج لا تفلح  الأولمبياد يُرهق اقتصاد اليابان... عجز يفوق 7 مليارات دولار  14 ساعة قطع مقابل ساعة وصل.. الكهرباء حلم بعيد المنال في حلب  كوبا تندّد بمناقشة شؤونها في اجتماع «الدول الأميركية»: أداةٌ استعمارية  رقم مخيف.. العراق يسجل أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا  بمشاركة واسعة من فرسان سورية.. اليوم البطولة السادسة بالفروسية (قفز الحواجز)  صقور التطبيع يُتوّجون إرث نتنياهو: إسرائيل تتمدّد أفريقياً  «اللجوء الأفغانيّ» يشغل الغرب: تركيا تفتح ذراعيها... مجدّداً؟  الوعي القومي  الرئيس الأسد لـ قاليباف: إيران شريك أساسي لسورية والتنسيق القائم بين البلدين في مكافحة الإرهاب أثمر نتائج إيجابية على الأرض     

تحليل وآراء

2020-06-28 02:53:22  |  الأرشيف

التهويل أخطر من الوباء.. بقلم: ليلى بن هدنة

البيان
بدأت دول العالم تتجه رويداً رويداً إلى فتح الحدود مجدداً لإنعاش النشاط الاقتصادي الذي ظل راكداً خلال فترات الانغلاق، بالرغم من التحذيرات من موجة ثانية لوباء كورونا، والتهويل بأنها ستكون مدمرة وأكثر فتكاً بالبشرية، لا شك في أننا سنعيش مع هذا الفيروس فترة طويلة، فهذا لا يعني العودة إلى مربع الخوف والذعر، بل التعايش معه وفق الإجراءات الاحترازية ورفع وعي المجتمع والتزامه، فالعالم تنتظره تحديات كبيرة لا يمكن للفيروس أن يعطلها بل ستنتصر عليه البشرية بالوعي ومن دون انتظار لقاح.
الحديث عن موجة ثانية للوباء بدأ يصنع الحدث ويقتل بعض الشعوب رعباً أكثر من الوباء نفسه، بالرغم من تأكيد علماء الفيروسات في العالم أن هذا الفيروس لا يكون له تأثير قاتل في المصاب به إلا في حالات إصابة الشخص بأمراض مزمنة، فلماذا هذا التهويل، في وقت اقتنع الكل بضرورة التعايش مع الوباء ومقاومته؟ الأكيد أن الهلع الذي سبّبه فيروس كورونا، لم يكن سببه الوحيد هو الانتشار السريع للجائحة بين الناس، بل أسلوب تناول الحدث من قبل بعض وسائل الإعلام، التي حاولت تضخيم الحدث وإفزاع الناس، بالرغم من أن الإعلام الحقيقي هو الذي يحرص على ضخّ الخبر الصحيح والمعلومة الدقيقة في شرايين مجتمعنا.
البشرية جمعاء أمام منعطفٍ حاسم في مواجهة وباء فيروس كورونا، ومواجهة الأخبار الكاذبة وفرزها بما يضمن عدم حرق النتائج المحققة وما تحقق في شوط الحرب الأولى من محاصرة الوباء وفهم شراسته.
لا شك في أن الأوبئة صعبة وقاسية، ولكنها لا تدمر الدول ولا تلغي العقول ولا توقف الإنتاج فالمنظومة الاقتصادية بحاجة إلى مرافقة أيضاً، لإنقاذها من الركود والتعطل حتى يبقى نبض النمو خفاقاً، وإننا على ثقة بأن إرادة البقاء ستنتصر على نتائج الهجمة الفيروسية.
 
عدد القراءات : 6249

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3551
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021