الأخبار |
نحو 600 ألف طالب وطالبة يتقدمون لامتحانات الفصل الدراسي الأول في الجامعات الحكومية  السودان يتحدث عن تهديد مباشر لـ"سد النهضة" ويوجه "رسالة حازمة" إلى إثيوبيا  الولايات المتحدة.. وفاة مريض بكورونا بعد ساعات من تلقيه لقاح مضاد له  شهداء وجرحى عسكريون بهجوم إرهابي على حافلة بطريق دير الزور – تدمر  سد النهضة.. هل تكون الكلمة للأطراف الجديدة في حل الأزمة؟  الإشاعات.. الظروف الصعبة تحتضنها … والمجتمع يتبناها ضمن خانة الرأي العام ؟!  محذرة من "ضياع الفرصة"... إيران تحث بايدن على العودة للاتفاق النووي  بين النفط والكهرباء زاد التقنين ونقص الغاز والكهرباء … النفط: نزود الكهرباء بكامل حاجتها من الفيول وبالمتاح من الغاز … الكهرباء: نحتاج 18 مليون متر مكعب من الغاز لتشغيل مجموعاتنا وما يصلنا 8.7 ملايين  أين نحن من الفلسفة؟.. بقلم: نورة صابر  ألمانيا.. عزل مستشفى في برلين بعد اكتشاف 20 إصابة بطفرة كورونا البريطانية  استشهاد 11 عنصرا من "الحشد الشعبي" في مواجهات ليلية عنيفة مع "داعش" شمالي العراق  كورونا يحصد أرواح أكثر من مليوني شخص حول العالم  انتخابات «اتحاد الفنانين التشكيليين».. خروج رئيس الاتحاد السابق ومفاجآت اللحظة الأخيرة  زلزال بقوة 5.6 درجات يضرب حدود تشيلي والأرجنتين  تحذير من "محاكمة ترامب".. رؤساء آخرون سيلاحقون في 2022  بايدن أمام تركة ترامب الثقيلة.. كيف سيتعامل معها؟  ترامب يرفض الانضمام إلى"نادي الرؤساء السابقين"  الحلو.. المر.. بقلم: د. ولاء الشحي  الصحة اللبنانية: 4167 إصابة و52 وفاة جديدة بكورونا     

تحليل وآراء

2020-08-14 05:01:29  |  الأرشيف

السقوط الحتمي.. بقلم: ليلى بن هدنة

البيان
بدأت أفعال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المتهورة تتراكم من سوريا، ليبيا، قبرص، واليونان، واليوم العراق، فالعدوان الجديد على الأراضي العراقية ينم عن عقلية مسكونة بهواجس الماضي الاستعماري، بعد أن أدرك أن كل أجنداته المشبوهة وخطواته السابقة كان مصيرها الفشل.
لذلك كان لا بد على أردوغان من دفع جديد نحو تصعيد إرهابي، يقدم سبلاً إضافية لاستمرارية المشهد الفوضوي الإرهابي، ورفع منسوب شهيته للقتل وسفك الدماء، في ظل عجزه عن الخروج من المأزق، الذي وضع نفسه والمنطقة فيه بسبب رعايته للإرهاب.
حيث يستمر بالرهانات الخاسرة والسلوكيات الفاشلة التي ستؤدي إلى نهايته قريباً. يحمل التصعيد التركي مفهوم المغامرة لشخص لا يتعظ من أخطائه المتكررة المرة تلو المرة، مع تفاقم الخسائر المترافقة، فقد تجاوز أردوغان النماذج السابقة من تنصلاته، وهو يتناسى أن الذي أسقط خططه السابقة قادر على إسقاط خطته الجديدة في العراق، لذلك فهو بحاجة إلى صفعة، تعيد له شيئاً من الرشد والوعي والصواب.
كل الجهود والمساعي لم تلق آذاناً صاغية من داعمي الإرهاب ومرتزقتهم، حيث إنه بعد الحشد العسكري في ليبيا ها هو اليوم يتطاول أيضاً على السيادة العراقية بالتوغل العسكري، وقتل جنوداً كانوا مرابطين على الجدود يدافعون على وطنهم. مراهنة أردوغان على الإرهابيين يجب أن تتوقف، لأن اللعب بأمن الآخرين سيرتد على تركيا، أردوغان لم يتعلم الدرس، فهو يستمر بالحشد العسكري.
حيث لم يترك هذا النظام وسيلة إلا واتبعها بهدف خلق الفوضى في المنطقة العربية دون أدنى احترام للمواثيق الدولية وسيادات الدول، فالوضع الراهن غير قابل للاستمرار، وعلى الدول العربية توحيد موقفها، ومواجهة التهديد التركي بصرامة أملاً بأن يشكل هذا الاصطفاف حائط صد ضد التدخلات الأجنبية.
 
عدد القراءات : 4869

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل سيشهد العالم في عام 2021 استقراراً وحلاً لكل المشاكل والخلافات الدولية
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3540
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021