الأخبار |
مستشار الوفد الإيراني بمفاوضات فيينا يكشف عن شرط إحراز أي تقدم في المفاوضات الحالية  مقتل متزعم في «قسد» ومرافقه و3 مدنيين باستهداف طائرة مسيّرة … الجيش يدك الإرهابيين في «خفض التصعيد».. والاحتلال التركي يقصف منبج  عندما تهرب إسرائيل من لبنان... إلى غزة  بكين تُمدّد مناوراتها العسكرية بالقرب من تايوان  حضرت الحكومة وغاب المستثمرون.. الطروحات اللاعقلانية لا تدير عجلة الاستثمار..!  يسكن في “قلب المياه” لكنّه ظمآن .. الساحل يتفاقم عطشه من دون تحريك ساكن  السفارة الروسية لدى واشنطن: استهداف كييف لمحطة زابوروجيه النووية يهدد الأمن النووي لأوروبا  كوريا الجنوبية.. الشرطة تحقق مع عراقي رمى بأكثر من 15 ألف دولار في أحد شوارع سيئول  «النصرة» يفرض أتاوات على مزارعي سهل الروج بإدلب  البازار بين الراكب والسائق بدأ مجدداً بعد قرار رفع سعر البنزين.. والتكسي سرفيس رفعت أجورها فوراً  5 ألغاز أثرية غير محلولة.. أحدها في بلد عربي  ماركيز اسم امرأة.. بقلم: حسن مدن  تزامناً مع تدريبات بكين... تايوان تجري مناورات دفاعية  بايدن يرحّب بالهدنة في غزة  الدفاع الروسية: القوات الروسية تلحق خسائر بالقوات الأوكرانية تصل إلى 150 عسكريا خلال 24 ساعة  الكرملين يحذر من عواقب كارثية: «كييف قصفت محطة زابوريجيا النووية»  الثانية خلال أقل من شهرين … أميركا تؤكد غارة روسية دمرت أوكاراً لإرهابييها في «التنف»  تضيق وتضيق بلا انفراج.. السوريون يتحايلون على “القلة” بحلول بدائية “صعبة المنال”  رئيس وكالة الطاقة الذرية يحذر من كارثة نووية على خلفية قصف قوات كييف لمحطة زابوروجيا النووية  الصين تستعد لإنهاء أكبر مناورات عسكرية في تاريخها حول تايوان     

تحليل وآراء

2020-08-21 02:54:40  |  الأرشيف

عن بعض الإعلام العربي.. بقلم: د. عبد العزيز المقالح

الخليج
يبدو إعلام بعض الأقطار العربية في غاية العجب، وهو لا يختلف كثيراً عن تلك التلفازات التي توجد في الفنادق وفي بعض المستشفيات، حيث يُعرَض فيها فيلم واحد لا يتغير ولا يتبدل، ومن أراد أن يُشاهده شاهَد، ومن أراد أن يَرفُضَهُ رَفَض. فقد يُوضع في هذا المكان فيلم للأطفال، ولكنه كما سبقت الإشارة لا يتغير، فيظل هذا الطفل أو مجموعة الأطفال (لفترات) يمارسون أعمالهم وأدوارهم في هذه الأفلام على مدار الشهور والأعوام. وقد يعتبر بعض الإعلاميين أن هذه مجالات حرة، ولا يتدخلون في شأنها للعرض على مشاهديها وكسب رضاهم أو سخطهم.
وقد وقعتُ الأسبوع الماضي في محنة، أرى أنه لا مانع لدي من تسميتها بالمحنة. فقد نزلتُ في أحد الفنادق ووجدتُ نفسي بحاجة إلى التسلية ومتابعة فيلم من الأفلام القديمة أو الحديثة، أو متابعة مسلسل تمثيلي مِن تلك التي تبعث في الروح النشاط، لكني فُوجئت بأن الفيلم الذي يعرضه الفندق كان للأطفال فقط، وبرؤية مكررة، يتكرر فيها المشهد أحياناً لساعات وليس لساعة واحدة، كأن هذه المحطات التي تعرض هذه الأفلام بهذا الشكل، موحية بألا تحمل أي معنى، وأن تكون مجرّد عرض عابر لتسلية بعض الأطفال في تلك المجالات.
إن الإعلام العربي بحاجة إلى إعادة النظر في كل المستويات، سواء في الأعمال الخاصة أو الأعمال العامة، فأي خطأ يحدث لا ينسبه الناس إلى أصحابه في القطاع الخاص، وإنما يسارعون إلى تحميله للإعلام الذي يظل يتفرّج على هذه التفاهات الصغيرة التي لا ترتقي بالإنسان، ولا تحرص على مستواه الفكري والثقافي. وأرجو ألا يحسب البعض هذا نوعاً من التجني؛ بل هو اجتهاد خاص لوضع حد لمثل هذه اللُعب التي لا تُغني الثقافة ولا تُسمِن الفكر، ولا تضيف جديداً إلى معلوماتنا؛ بل هي شخبطات كتلك التي في بعض الصحف وبعض المجلات التي توهمنا بأن هذه الشخبطات نوع من أنواع الفن العظيم، وهي ليست كذلك على الإطلاق.
وإذا كانت هذه اللُعب التي تبدأ من الفندق قد حازت بعض المشاهدين، فإن الأغلبية لا تراها إلا نوعاً من الضحك على الذقون، وعدم احترام للمشاهد من ناحية، والفكر والثقافة من ناحية أخرى. نَربَأ بإعلامنا أن يَسقط به بعضُ مَن يدّعون الفهم وهم لا يعرفون شيئاً في الكتابة، خاصة أولئك الذين لا يميزون بين الشجر والبقر.
وبعد هذه الإشارات التي قد يكون بعضها ساخراً أو خارجاً عن المنطق، أرجو أن يجد إعلامنا العربي طريقَه إلى تصحيح المفهومات عملياً لا نظرياً.
 
عدد القراءات : 7179

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3565
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022