الأخبار |
حزمة مساعدات عسكرية أميركية جديدة لأوكرانيا بقيمة مليار دولار  ما بعد حرب الأيام الثلاثة: العدو يتغوّل... والمقاومة أمام تحدّي المراجعة  «بلومبرغ»: دول أوروبية تشتري النفط الروسي سرّاً «قبل الحظر»  ماذا نعرف عن اقتحام مقر ترامب في فلوريدا؟  أمريكا "جمهورية الموز"!  وزير خارجية تايوان يعلن أن المناورات البحرية والجوية الصينية تطوق الجزيرة استعدادا لغزوها  بعد رفع أسعار البنزين … معاون وزير النفط : تكلفة استيراد ليتر البنزين 4000 ليرة وقيمة العجز 3300 مليار ليرة وهناك ارتفاع عالمي في سعر النفط  السكر يختفي من الأسواق بعد محاولات تخفيض سعره ويصل إلى 6 آلاف في بعض صالات «السورية للتجارة»  «جرائم دولة فرنسا في سورية»… كتاب يكشف الصفحات السوداء في تاريخ فرنسا  مريم الهمامي: سأكرّس حياتي في مشاريع خيرية وطريق الطموح ليس سهلاً  مدير إدارة المرور يؤكد إمكانية اعتراض المخالف على جميع مخالفاته.. والقضاء هو الفيصل  يسكن في “قلب المياه” لكنّه ظمآن .. الساحل يتفاقم عطشه من دون تحريك ساكن  السفارة الروسية لدى واشنطن: استهداف كييف لمحطة زابوروجيه النووية يهدد الأمن النووي لأوروبا  كوريا الجنوبية.. الشرطة تحقق مع عراقي رمى بأكثر من 15 ألف دولار في أحد شوارع سيئول  «النصرة» يفرض أتاوات على مزارعي سهل الروج بإدلب  5 ألغاز أثرية غير محلولة.. أحدها في بلد عربي  ماركيز اسم امرأة.. بقلم: حسن مدن  تزامناً مع تدريبات بكين... تايوان تجري مناورات دفاعية  الدفاع الروسية: القوات الروسية تلحق خسائر بالقوات الأوكرانية تصل إلى 150 عسكريا خلال 24 ساعة  الكرملين يحذر من عواقب كارثية: «كييف قصفت محطة زابوريجيا النووية»     

تحليل وآراء

2020-09-11 06:26:21  |  الأرشيف

كأن الحكومة على الحياد!.. بقلم: زياد غصن

نحن اليوم أمام موقفين متناقضين فيما يتعلق ببدء العام الدراسي...
وزارة التربية المصرة على بدء العام الدراسي وفق تصور لا يخلو من الملاحظات والمخاوف، لاسيما وأن ما هو قائم على أرض الواقع لا يمت بصلة في بعض المناطق إلى ما يروج عبر وسائل الإعلام المحلية بمختلف أشكالها...!!
وفريق من كبار الأطباء ومديري بعض المستشفيات يحذر من إمكانية تفشي الوباء من جديد في حال بدء العام الدراسي، ويطرح أسباباً موضوعية لذلك.... لكن من دون أن يقدم رؤية علمية تمكن وزارة التربية من تطبيقها لمواجهة الفيروس وضمان عودة آمنة للعملية التربوية...!
أما المواطن فهو حائر ومشتت، فمن جهة هو خائف على أطفاله وأسرته من الإصابة بالفيروس ويعرف جيداً تبعات ذلك في ظل نظام صحي متهالك، ومن جهة ثانية فهو خائف أيضاً على مستقبلهم العلمي، إذ من غير المنطقي أن يذهب عام دراسي آخر سدى...
وبين هذا وذاك، تبدو الحكومة وكأنها تقف على الحياد... أو أن الملف ليس من مهامها.
إذ باستثناء ما ورد في الخير الصحفي الخاص بالاجتماع الأول للحكومة، لم نسمع أو نقرأ عن أي تحرك حكومي فاعل لمناقشة ملف عودة الطلاب إلى مدارسهم بشكل آمن....!
 فمثلاً كان يمكن على الأقل جمع الأطراف المعنية ومناقشة هواجسهم وأفكارهم، ومن ثم الخروج بخطة عمل وطنية تنفذ فعلياً... ومثل هذا الاجتماع كان سيكون كفيلاً بوقف هذا الضخ الإعلامي المتناقض والمتشنج أحياناً، والذي يرفع من مستوى القلق والتوتر الشعبي، ويشير في الوقت نفسه إلى غياب التنسيق والتعاون بين وزارات الدولة ومؤسساتها..!
لكن للأسف هذا لم يحدث... !!
والسؤال... هل نحن أمام مرحلة جديدة من تعاطي رئاسة مجلس الوزراء مع ملفات الشأن العام، بحيث تكون فيها الوزارات المعنية هي صاحبة القرار الأوحد؟ أم أن حداثة تسلم الحكومة لمهامها جعلها تغيب مؤقتاً عن بعض الملفات والقضايا ريثما ترتب أوراقها؟
على أي حال...
هناك خوف مبرر لدى المواطن هذه الأيام... ليس فقط فيما يتعلق بافتتاح العام الدراسي، وإنما حيال ملفات كثيرة تبدأ بمستقبل الأوضاع الاقتصادية للبلاد، ولا تنتهي بتطورات مرحلة ما بعد الحرب..
ونجاح أي وزارة أو مؤسسة مرتبط بالقدرة على معالجة أسباب ذلك الخوف وتجاوزها بإجراءات حقيقية تجد طريقها للتنفيذ على أرض الواقع، لا أن تبقى مجرد حبر على ورق أو  وعود إعلامية لا أكثر.....الخ.
لذلك فإن وزارة التربية ستكون أمام امتحان كبير مع افتتاح العام الدراسي،..
فإما أن يترسخ خوف المواطن أكثر، وبذلك تفقد الوزارة شريكها الأهم، وهذا احتمال متوقع فيما لو بقي حال كثير من المدارس الحكومية على ما هو عليه... لا تعقيم، لا منظفات، لا دورات مياه نظيفة...الخ.
 أو أن تنجح في كسر جدار ذلك الخوف وتكسب المواطن وتتحول بذلك إلى أداة التأثير الأقوى في المجتمع، وهو أمر ليس صعب التحقق إذا ما تعامل المعنيون في القطاع التربوي بمسؤولية وموضوعية مع الوضع الراهن، وخرجوا من عباءة "تجميل الواقع" وإخفاء العيوب والسلبيات... إلى الاعتراف بالواقع والتعرف عليه عن قرب!
 
عدد القراءات : 7946

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3565
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022