الأخبار |
زلزال يضرب سواحل اليونان  مقتل فلسطيني وإصابة 8 آخرين برصاص الجيش الإسرائيلي في شمال الخليل  هل سنبقى نتفرج على فرح الآخرين.. بقلم: صفوان الهندي  رفض متكرّر للعرْض الروسي: مقامرة قاتلة جديدة  64% فقراء و51% عاطلون عن العمل: غزة... عامٌ جديد تحت الحصار  ألمانيا تعتزم إنفاق 20 مليار يورو لتجديد مخزون أسلحة الجيش  تصريحات مسؤولي أنقرة تتواصل حول عدوان بري وشيك: ننتظر الأوامر!  الغنوشي أمام القضاء مجدداً للتحقيق معه بإرسال إرهابيين إلى سورية  «المازوت والبنزين» بأكثر من 7 آلاف للتر الواحد وجرة الغاز «حدث بلا حرج»! … شح المحروقات «المدعوم» ينعش السوق السوداء  «الصناعة» تحدد مجلس إدارة اتحاد غرف الصناعة السورية وغداً انتخاب رئيس الاتحاد  الموز اللبناني المستورد وصل إلى «الزبلطاني» و 15 براد حمضيات إلى الخليج والعراق يومياً  سياسيون فرنسيون يصفون زيلينسكي بـ "الشخص الخطير" ويطالبون بلادهم بالكف عن دعمه  انتخابات تايوان: خطاب معاداة الصين لا يحشد  الكاميرون.. مصرع 11 شخصا بانهيار أرضي خلال تجمع تكريما لأناس متوفين  حرب «الغرب الجماعي» على الجبهة الأيديولوجية: إيران لا تتنازل  فرنسا: الوضع المالي لباريس خطير وقد توضع تحت الوصاية  ضحايا جراء حادث تصادم شاحنة بحافلة إستونية تقل جنودا أوكرانيين في لاتفيا  البنتاغون يدرس تزويد أوكرانيا بأسلحة يصل مداها لأكثر من 150 كيلومتراً  تحطّم طائرة صغيرة يقطع الكهرباء قرب واشنطن العاصمة     

تحليل وآراء

2020-12-16 02:32:42  |  الأرشيف

مهذبون ولكن! عباءة الأمومة.. بقلم: أمينة العطوة

عطاء الأم بلا حدود، إنّه جزء من أمومتها،وربما يوميات حياتها كأم تبدأ من لحظة استيقاظها حتى نومها وهي تسعى في سراديب الأمومة والتفاني والتضحية ...ذلك المشهد الدرامي لأم أي منا حاضر في ذهنه على بساطته ...لكن ماذا لو انتفضت الأم ورمت عن أكتافها عباءة الأمومة لتقل أنا إنسانة قبل الأمومة وبعدها ...؟؟ إنسانة لي قدرة على العطاء ... على الحب ... وعلى تحمل الخذلان... كيف هي نظرة المجتمع والمحيط بها لتلك الأم؟!
التساؤلات عميقة ونظرات التأنيب كثيرة .. وخيبات الأمل أكبر ... لماذا الأمومة وشاح عرفان بالجميل يفقد صلاحيته وأهميته عند أول نهضة للأم من غيبوبة الحياة اليومية الروتينية القاتلة لذاتها ووجدانها...؟ ولو اتفقنا في هذا المجال عن التهذيب مع الأم نرى أن التهذيب هنا له لون وشكل مختلف عن كلمة حاضر وأمرك ... ونعم... التهذيب في هذا الموضع هو إحساس ومشاعر وتقدير لحجم ذلك العطاء والأهم الاعتراف أولا وأخيراً أن الأم إنسانة تملك من مشاعر الحب والكره والغبطة والسعادة والحزن ما يكفي.
مهذبو سورية يقولون:
الأم إنسانة له قدرة على التحمل لو نفذت لنفذ منها قدرة العطاء اللا محدودة بأمومتها في نظر الآخر.
 
 
عدد القراءات : 4920

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الصواريخ الأمريكية وأسلحة الناتو المقدمة لأوكرانيا إلى اندلاع حرب عالمية ثالثة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3570
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022