الأخبار |
إردوغان: استفزازات اليونان لعبة خطرة عليها.. وستدفع الثمن  ارتفاع عدد ضحايا غرق السفينة في بنغلاديش إلى 50  محافظة دمشق لم تبرّ بوعدها.. واقع النقل من سيء إلى أسوأ!!  حماقة حارس تمكن 145 سجينة من الفرار من سجن للنساء في هايتي  استفتاءات الضمّ تكتمل: روسيا «تصحّح» حدودها  الضفة ثكنةً عسكرية: العدو يتحسّب لـ«الانفجار»  واشنطن تستنفر جهودها: بدء العدّ العكْسي لانتهاء الهدنة في اليمن  النظام التركي يحذر «الائتلاف»: إذا كنتم لا تريدون أن تتوقفوا عن اللعب سنتحدث مع غيركم!  ربيع أوروبا «القارس».. بقلم: هديل علي  تأخير في صدور التعرفة الطبية ولا نعلم الأسباب رغم ضرورتها لضبط التعرفات العشوائية  اليابان.. استنفار رسمي عشية تشييع رئيس الوزراء شينزو آبي  داعش تهدد الأهالي الممتنعين عن دفع الإتاوات في مناطق سيطرة «قسد» بريف دير الزور  القضاء يشرف على توثيق حالات الضحايا … تسليم جثامين 45 ضحية لذويها بعد التعرف عليها 30 منهم من الجنسية السورية  "فراتيلي ديتاليا".. ماذا يعني وصول يمين الوسط إلى السلطة في إيطاليا بعد الانتخابات البرلمانية؟  أين السينما العربية اليوم؟  "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية تختار زيلينسكي اليهودي "الأكثر نفوذا في العالم"  خطف ملكة جمال مصرية وهتك عرضها!  القدس: مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى  13 قتيلاً على الأقل بينهم 7 أطفال بإطلاق النار في مدرسة روسية     

تحليل وآراء

2021-01-03 04:20:47  |  الأرشيف

في وداع «كورونا».. بقلم: محمد يوسف

البيان
كل عام أنتم بخير..
سنة جديدة أطلت علينا، من خلف سنة كان مرها أكثر من حلوها، سنة كانت دروسها قاسية، وهل هناك أصعب وأقسى من أن تُحرَم من احتضان طفل اشتاق لرؤياك؟
سلام من بعيد، وحديث عبر تقنيات الهاتف الحديثة، وانقطاع أب عن ابنه، وأم عن أحفادها، وحجْر ذاتي وطوعي داخل البيت، وتكيُّف مجبر عليه، مع أوضاع لم تعتد عليها، كمامات ومعقمات، وساعات خروج محدودة في أشهر الذروة، وقلوب منفطرة، وعادات أصبحت مستنكرة، لا اجتماعات، ولا احتفالات، وموظف ينام ويأكل ويعمل في قاعة الجلوس ببيته، ومدارس مغلقة.
في البداية، كنا نضحك على ذلك الشيء الذي لا يُرى، جرثومة أو «مكروب» أو «فيروس» يغزو العالم، والعالم لا يكترث له، لا يسمع التحذيرات والتنبيهات ونشرات المنظمات المعنية، رئيس دولة عظمى، قال إنها «إنفلونزا صينية»، معتقداً بأنه قوي بالرؤوس النووية والصواريخ العابرة والأقمار الصناعية، ورئيس آخر قال إنها «مؤامرة إمبريالية»، فقرر أن يواجهها بخطابات نارية، وثالث كان أكثر وضوحاً، منع الفحص والعلاج والرعاية الطبية، وأطلق ما يسمى بمناعة القطيع، ترك الناس يتناقلون الوباء المستشري بينهم، ومن مات، عليه رحمة الله، ومن عاش كان محصناً، كلهم كانوا ينظرون إلى «ووهان» الصينية، وكأنها تقع في كوكب آخر، اطمأنوا، فخدعوا شعوبهم، بينما كان للعقلاء رأي آخر، إنهم يرون «ووهان» على مسافة ساعات عنهم، ويرون الأجواء مفتوحة للطائرات، وسادت الحكمة دولاً كثيرة، وركب الغرور دولاً أخرى، حتى وقعت الواقعة، فإذا بأولئك المستهترين ينضمون إلى قوائم المصابين، فيدخلهم الخوف والرعب، ويعيشون أياماً من «تأنيب النفس»، فقد كان الدرس قاسياً، والثمن غالياً.
سنة 2020، علمتنا ما كنا بحاجة إلى أن نتعلمه، بعيداً عن كل ما وصلت إليه الحضارة البشرية، فهذا عدو غير محسوس أو ملموس، وصمتت كل الأسلحة في مواجهته، حتى انقلبت أحوال الدول والحكومات والشعوب، فإذا بالوباء يفتك بقرابة مليوني شخص، ويصيب أكثر من 84 مليوناً.
كل عام أنتم بخير
أقولها لكم، في لقاء يتجدد، بعد غياب طويل، فدعونا نعِش التفاؤل بهذه السنة الجديدة، ونتشارك في وداع «كورونا».
ودمتم سالمين
 
عدد القراءات : 5280

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3569
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022