الأخبار |
سد النهضة.. هل تكون الكلمة للأطراف الجديدة في حل الأزمة؟  الإشاعات.. الظروف الصعبة تحتضنها … والمجتمع يتبناها ضمن خانة الرأي العام ؟!  أصحاب السيارات… احذروا.. زيوت محلية الصنع تباع على أنها «ماركات» أجنبية..!  محذرة من "ضياع الفرصة"... إيران تحث بايدن على العودة للاتفاق النووي  بين النفط والكهرباء زاد التقنين ونقص الغاز والكهرباء … النفط: نزود الكهرباء بكامل حاجتها من الفيول وبالمتاح من الغاز … الكهرباء: نحتاج 18 مليون متر مكعب من الغاز لتشغيل مجموعاتنا وما يصلنا 8.7 ملايين  أين نحن من الفلسفة؟.. بقلم: نورة صابر  ألمانيا.. عزل مستشفى في برلين بعد اكتشاف 20 إصابة بطفرة كورونا البريطانية  استشهاد 11 عنصرا من "الحشد الشعبي" في مواجهات ليلية عنيفة مع "داعش" شمالي العراق  كورونا يحصد أرواح أكثر من مليوني شخص حول العالم  انتخابات «اتحاد الفنانين التشكيليين».. خروج رئيس الاتحاد السابق ومفاجآت اللحظة الأخيرة  زلزال بقوة 5.6 درجات يضرب حدود تشيلي والأرجنتين  تحذير من "محاكمة ترامب".. رؤساء آخرون سيلاحقون في 2022  ملاحقة دولية... ما الذي تستطيع أن تفعله إيران لترامب بعد خروجه من البيت الأبيض؟  مع ارتفاع الأسعار.. الطب البديل يفتح أبواب الأمل!  ما بعد جريمة «الطيران»: العراق أمام تحدّيات اليوم التالي  بايدن أمام تركة ترامب الثقيلة.. كيف سيتعامل معها؟  ترامب يرفض الانضمام إلى"نادي الرؤساء السابقين"  الحلو.. المر.. بقلم: د. ولاء الشحي  الصحة اللبنانية: 4167 إصابة و52 وفاة جديدة بكورونا     

تحليل وآراء

2021-01-12 06:04:12  |  الأرشيف

الإصلاح ومكافحة الفساد.. بقلم: هناء غانم

تشرين
لا يخفى على أحد أن موضوع الإصلاح ومكافحة الفساد أخذ الكثير من النقاش وتداول الآراء وتعدد النظريات ، حتى أصبح مفهوم الإصلاح بمنزلة عملية ديناميكية مستمرة، تتجه نحو التطوير أكثر منه إلى إصلاح حالات مرضية تستوجب العلاج، والأدهى أننا ما زلنا نسمع الأفكار والتصورات نفسها.
اليوم الأمر لم يعد مقبولاً، وأصبح الإصلاح يحظى بحماسة الطيف الأوسع من صانعي القرار الاقتصادي ولاسيما أننا مقبلون على مرحلة جديدة للنهوض بالاقتصاد.
لكن السؤال المهم الذي نحتاج إلى الوقوف عنده: من أين يبدأ الإصلاح؟… الإصلاح أمر كبير وواسع ويتجاوز النظرة الضيقة ليتصف بالشمولية لأن تحديد طريق الإصلاح مهم وضروري مع ما يحدث اليوم من مصارحة ومناقشة وطنية لمشكلاتنا وهمومنا والبحث عن حلول كبرى لقضايا أساسية.
وأعتقد أن الإصلاح ينطلق منا نحن الأشخاص لأنه مهما تكن الجهود التي تبذلها الدولة لدفع عجلة الإصلاح والتنمية للأمام، تظل أهمية إصلاح المجتمع مرتبطة بإصلاح الفرد.. وانطلاقاً من وضع الرجل المناسب في المكان المناسب حسب الكفاءة والابتعاد عن التعيين حسب الواسطة، لهو الأساس في الإصلاح والتطوير.
ولو تحدثنا بشفافية أكثر لوجدنا أن جميع السيناريوهات التي طرحت بشأن محاربة الفساد والإصلاح تؤكد وجهة النظر بأن هناك حلقة مفقودة.
من هنا علينا أن نكون على قدر المسؤولية، والمطلوب: عملية تطوير جذرية هدفها أولاً وأخيراً تحديث هياكل المؤسسات ومعالجة أمراضها وتجاوز حالات الركود والترهل، ما نريد قوله: إن محاربة الفساد تحتاج أولاً وأخيراً رؤية شاملة.. هذه الرؤية تنطلق من معالجة عقبتين أولاهما: البنى الإدارية (العتيقة) والعقلية البيروقراطية التي ترى في الإصلاح تجاوزاً لقدراتها، والعقبة الأهم هي الفساد.. الفساد ضد أي عملية إصلاح، لأن الإصلاح الإداري الحقيقي يجفف منابعه، وهذا ما لا يقبله الفاسدون، فالإصلاح المنشود وسيلة من وسائل مواجهة الضغوط والتحديات، فهذا يعني أنه سيصطدم بالبيروقراطية المتحجرة، وبالفساد والمفسدين.. إذاً إزالة هذه العقبات من أولويات العملية الإصلاحية.
لذلك من المهم للغاية التأكيد أن الإصلاح يحتاج إلى جهد جماعي منظم ومسؤول وممتد في الزمان والمكان.
 
عدد القراءات : 3496

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل سيشهد العالم في عام 2021 استقراراً وحلاً لكل المشاكل والخلافات الدولية
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3540
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021