الأخبار |
برامج وزارة الصحة في ورشة عمل مع الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش "مجموعة الشؤون الصحية"  أصوات تركية مؤيّدة: حان وقت «تصفير المشكلات»  لابيد يهاتف إردوغان: تهنئة باستئناف العلاقات الديبلوماسية  نائبات أمريكيات يندّدن بحكم قضائي اعتبر مراهقة قاصرا لسؤالها في قرار إجهاضها  اقتتال بين إرهابيي النظام التركي في «آمنة» أردوغان المزعومة  مستبعدون جدد من الدعم الحكومي … المستفيدون من الخادمات الأجنبيات وأصحاب مكاتب استقدامهن  توقيف أربعة موظفين بينهم مدير النقل … إشعارات مصرفية مزورة في مديرية نقل السويداء … سرقة مديرية النقل والترجيحات لإخفاء ملف التزوير؟  مقتل 4 مسلحين من «كوماندوس قسد» قرب الرقة  هيئة الرقابة والتفتيش تسترد نحو 29 ملياراً لخزينة الدولة … معالجة 1587 قضية خلال ستة أشهر و12.6 مليار ليرة واجب تحصيلها  رانيا يوسف: أنا الأكثر ذكاء بسبب "أخطائي"  كييف تهدّد بفصل روسيا عن شبه جزيرة القرم  لماذا أحجم الفلاحون عن زراعة القطن؟  الفرق بين اللؤلؤ والمرجان.. كنوز البحار الثمينة!  لماذا لا نعزف لحناً واحداً..؟!.. بقلم: صفوان الهندي  بولندا تندد بتصرفات ألمانيا وفرنسا في «الاتحاد الأوروبي»  عودة الحياة إلى المفاوضات النووية.. إسرائيل تترقّب: أميركا خدعتْنا  جدل الصواريخ «النظيفة»: «خطأ» المقاومة لا يُجرّمها  فلول «القاعدة» تترقّب الخليفة: همُّ ما بعد الظواهري يشْغل الجولاني  بعد يوم من مهاجمة التنف … سقوط قذائف على قاعدة الاحتلال الأميركي في حقل العمر  رئيس كوريا الجنوبية: لا رغبة لدينا في تغيير نظام كوريا الشمالية باستخدام القوة     

تحليل وآراء

2021-04-02 21:58:10  |  الأرشيف

انتبه قد يدمرك.. بقلم: شيماء المرزوقي

الخليج
البعض يمارس التجاهل حتى أصبح جزءاً من تعاملهم اليومي، بل وصل بهم الحال لمحاولة أن يظهر عليهم تجاهلك، فعندما تحدثهم لا يصغون أو لا يولون ما تقول الاهتمام، تتزايد هذه الحالة التي يشوبها الغرور، وتصبح صفة للشخصية، أقول تتزايد هذه الممارسة حتى مع أقرب المقربين وقد تمس الأب والأم وأفراد الأسرة داخل المنزل الواحد. 
وهناك زخم يشجع على هذا السلوك، ويدفع بك نحوه، وكأنها طريقة رائعة ومجربة للتعامل مع الناس. والبعض عندما تستغرب منه هذا الأسلوب، وتسأل عن الأسباب التي تجعله يعامل الآخرين بالتعالي والتجاهل، يجيبك بأنه هكذا يريح رأسه من الصداع أو يريح نفسه من كثرة الكلام، أو أن هذا الأسلوب يخلصه من البعض من الناس الذين يصفهم بأنهم مزعجين، ولكنك تلاحظ أنه لا يستثني أحد من تعامله الجلف وتجاهله الأرعن. وبالتالي كأن جميع ممن هم بالقرب منه مزعجين ولا يستحقون إلا هذا الأسلوب. 
الحقيقة أن أسلوب التجاهل ممارسة قاسية ويجب أن نعرف متى نستخدمه، وأيضاً يجب أن نعرف أن ممارسته محدودة وغير عامة، بمعنى هناك مواضع من الجيد التجاهل فيها، وهناك مواقع يصبح التجاهل عقوق وتمرد وعدم أدب. 
بين يديّ كلمات للمؤلف والفيلسوف جورج ماكدونالد، تحدث عن متى يصح التجاهل ومتى يصبح مضراً، فقال: «التجاهل وقت الغضب ذكاء، والتجاهل وقت المصاعب إصرار، والتجاهل وقت الإساءة تعقل، والتجاهل وقت النصيحة البناءة غرور، فانتبه متى تتجاهل». وبالفعل انتبه متى تتجاهل، لأن ثمن تجاهلك في غير أوانه أو غير محله، قد يكون مكلفاً جداً، عندما تتجاهل دروسك والاستذكار فإن النتيجة الحتمية الإخفاق، وتجاهلك لتعليمات مرؤوسيك في مقر عملك تعني عدم الإلمام بالمهارات الوظيفية، وبالتالي تقدير سلبي لك، تجاهلك للصحب والأصدقاء تعني تعاليك عنهم ورفقتهم، وهذا سيؤدي لابتعادهم عنك وتجنبك. نعم للتجاهل كسلوك تمارسه، مع أصدقاء السوء، مع الغاضبين وأصحاب المشاكل، لكنه كارثة بكل ما تعني الكلمة مع محيطك الأسري ومجتمعك وناسك.
 اعرف قواعد ومبادئ التجاهل، ولا تجعله جزءاً من شخصيتك، بل اجعله أسلوب ينمي مواهبك وقدراتك ويجنبك المطبات الحياتية، ويحميك من السقطات، بمعنى وظف التجاهل لخدمتك وليس لتدميرك.
 
عدد القراءات : 4951

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3567
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022