الأخبار |
أوكرانيا تقلل من احتمال «غزو روسي»... ومقاتلات أميركية تحط في إستونيا  بريطانيا: جونسون يقول إنّه لن يستقيل على خلفيّة الحفلات المزعومة  أسعار النفط ترتفع لأعلى مستوى لها منذ سبعة أعوام  لا جيش، لا سلاح، ولا سيادة: عندما أرادوا جعْل اليمن «المنطقة 14»  هرتسوغ إلى أنقرة وإردوغان إلى الإمارات: ترتيب الأوراق الإقليميّة  قرار ألمانيا «دعم» كييف بخمسة آلاف خوذة يثير موجة سخرية وانتقادات  بيلوسي تعلن ترشحها لولاية جديدة في الكونغرس  ابن سلمان لإدارة بايدن: أريد الخروج «بكرامة»  أكثر قطاع دعمته المؤسسة هو الدواجن … مدير مؤسسة الأعلاف: دعم قطاع الثروة الحيوانية بـ90 ملياراً بالبيع بأسعار أرخص من السوق  أكدت أنها لا تعير أي اهتمام لمواقفه … دمشق: بيان المجلس الأوروبي حول سورية لا يساوي الحبر الذي كتب فيه  “حصاد المياه” تقانة حديثة لحل مشكلات العجز والهدر المائي.. لماذا لا نعتمدها؟  المنزل الطابقي بالسكن الشبابي تجاوز الـ 50 مليون ليرة… سكن أم متاجرة بأحلام الشباب؟  فقدان 39 شخصاً قبالة ولاية فلوريدا الأميركية  أكد استمرار بلاده بمفاوضات «فيينا» من دون ربط الملفات ببعضها … الرئيس الإيراني: سندخل في حوار مباشر مع واشنطن بعد رفع الحظر  توقعات بهطلات مطرية غزيرة وثلوج غير تراكمية في المناطق الداخلية … ذروة المنخفض تبدأ مساء اليوم وتستمر حتى ظهر غد الخميس  روسيا ــ الغرب: حافّة الهاوية  متابعون: غاية الميليشيات من الأحداث الاعتراف بها وبـ«الإدارة الذاتية» دولياً … البدء بإسدال الستار على مسرحية «سجن الصناعة»  الأخطاء الإدارية تلاحق كرتنا مرة أخرى.. المنتخب بالإمارات والجوازات بدمشق!     

تحليل وآراء

2021-04-22 21:59:20  |  الأرشيف

أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ؟.. بقلم: ميثا السبوسي

الخليج
رمضان شهر العبادة والطاعات، شهر السكينة والطمأنينة، فرصة ليعود فيها العبد لذاته ويتوب لربه.
رمضان شهر القرآن، هو كلام الله المنزل على نبيه صلى الله عليه وسلم، والمتعبد بتلاوته، وهو كتاب هداية ورحمة للناس جميعاً، وهو المعجزة لفظاً وأسلوباً، يخاطب القلب في نظمه المعجز، هو الذكر الحكيم، والنور المبين، والصراط المستقيم، وحبل الله المتين، والشفاء النافع، عصمة لمن تمسك به، ونجاة لمن اتبعه..
وقد وصف الله تعالى شدة تأثير القرآن فقال سبحانه: «لو أنزلنا هذا القرآن على جبل لرأيته خاشعاً متصدعاً من خشية الله».
وحث الله سبحانه وتعالى في القرآن على التدبر والتأمل في المواعظ والآيات، وأيضاً هي من آداب قراءته، في جو هادئ وخشوع تام يصل به إلى الأعماق من معاني الكلمات، ويستشعر بها كأن الخطاب موجهاً له، فيفهم دلالة الله في الآيات الكريمة، والرسائل الإلاهية منها، ويسعى إلى الاستجابة لأمره والامتثال له، والابتعاد عن نواهيه وتركها..
القرآن الكريم صالح لكل زمان، فعندما يخبر عن قصص الأمم السابقة، وما خفي من علومهم ومكنون أخبارهم، فيعرف مقاصد السور والآيات ليأخذ الموعظة ويعتبر القارئ منها، وضرب الأمثال في القرآن الكريم في مجالات متعددة، والحث على تأملها وتذكرها، ومن الأسباب المعينة على التدبر؛ معرفة الله وتعظيماً له ولكلامه، وامتلأ القلب خشية منه، والإصغاء له متأملاً خاشعاً.
التمهل والتأني عند القراءة، «ورتل القرآن ترتيلاً»، ولتدبر أفضال على صاحبها، ومنها، إثراء الحصيلة اللغوية من مفردات وتراكيب ومعاني، والإتيان بأكبر فائدة من عرض القصص بكلمات موجزة وعبر وعظة مستفيضه، فبلاغة القرآن معينه في الكلام والإصغاء والتعامل مع الغير.
القراءة بإحساس وإيمان عميق تعين على معرفة الطريق إلى الله سبحان وتعالى وهي تمام العبادة، فكلما زاد العبد معرفة بربه كانت عبادة أكمل، وهو طريق الهداية والإيمان فهو الصراط المستقيم.. ويبعث على الخشية والرجاء ثم الاطمئنان إلى ذكر الله، ويزيد من نور الحياة فهو الحق الذي لا يأتيه الباطل، وأن الله هو بيده كل شيء.
وأيضاً من فضل التدبر لا يوقف عند سماع الآيات؛ بل الاستجابة والعمل وفيها رفع لصاحبها في الدنيا والارتقاء به في الآخرة، وتحل البركة والرحمة في المكان.
هي سبب للنجاة والبعد عن الغفلة، وفي آياته شفاء من أمراض الدنيا ومن عللها، والإرشاد إلى الطريق الصواب وكيفية النهوض بعد السقوط، فهو منهاج المسلم الوافي والإرشاد في العلاقات اليومية، وبين المرء ونفسه وبين المرء وربه، وبين الإنسان والمجتمع المحيط به.
 
عدد القراءات : 4357

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3559
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022