الأخبار |
التصعيد سيد الموقف شرق الفرات وفي «خفض التصعيد» … أردوغان يراهن على اجتماعه ببوتين للخروج من «المأزق» السوري!  طهران ودمشق وبغداد.. بقلم: تحسين الحلبي  بعد حادثة الاعتداء الإرهابي عليه … خط الغاز العربي المغذي لـمحطتي دير علي وتشرين يعود للعمل  سوريون يفضلون شراء عقارات وتركها فارغة كنوع من المدخرات … الأقساط الشهرية في الجمعيات السكنية فلكية  قمة أميركية مرتقبة لـ"مواجهة العالم" بشأن دحر كورونا  ارتفاع حالات الإصابة بكورونا في السويداء … مدير الصحة: ارتفاع في عدد الحالات المثبتة إصابتها بفيروس كورونا والتي راجعت المشفى الوطني الشهر الحالي  عمر السومة يكشف سر إصابته المتكررة بشكل غريب  «كورونا»: الإصابات تتجاوز الـ227 مليون... فكم بلغ إجمالي الوفيات؟  القوات الإسرائيلية تعتقل آخر أسيرين فلسطينيين من بين الـ6 الفارين من سجن جلبوع  التنمر آفة صحية وعاطفية واجتماعية.. بقلم: د. محمد أحمد عبد الرحمن  فرنسا تتهم الولايات المتحدة وأستراليا بالكذب وتعلن عن "أزمة خطيرة"  العلاقات السعودية الأميركية: نحو انعطاف استراتيجي؟  أكثر من 10 آلاف مهاجر هايتي يحتشدون جنوب الولايات المتحدة طلبا للجوء  خيار “التحول الرقمي” يواجه كوادر غير مهيأة وضعف تمويل وبيئة قانونية معطلة  مشاورات أمريكية لرفع جزء من عقوبات قيصر عن سورية  وفاة الرئيس الجزائري السابق عبدالعزيز بوتفليقة  رئيس تركمانستان يبحث مع نظيره الإيراني قضايا التعاون الثنائي  البنتاغون: روسيا تمتلك قوات مسلحة قوية للغاية  رحلة التميز.. بقلم: د. ولاء الشحي  حديقة حيوانات واشنطن.. أسود ونمور أصيبت بفيروس كورونا تتعافى     

تحليل وآراء

2021-07-08 03:24:05  |  الأرشيف

التوازن والاستمرارية.. بقلم: فاطمة المزروعي

البيان
من طبيعة الحياة أنها تحتاج للفعالية، للإنتاجية، للعمل، ولتحقيق الأفضل ونتائج عالية ومميزة، يجب أن تكون ملماً بعدة مهارات منها: التعليم والاستعداد والوعي والنشاط، فضلاً عن المعرفة بطبيعة المهمة المنوطة بك، وأن تكون على إلمام بمختلف جوانبها، أيضاً من المهم أن تكون ملماً بأهمية التوازن والاستمرارية في المهام أو تلك الأعمال الموكلة لنا أو الواجبات المنوطة بنا.
على سبيل المثال داخل الأسرة، وعند تعاملنا مع أطفالنا، نحتاج لتوازن في التربية، بمعنى لا تترك لهم العنان، وأيضاً لا تشد الحبل وتحكم القيد، اترك للطفل التعبير بعفوية وامنحه المساحة الكافية للعب والركض، وفي اللحظة نفسها وجهه إلى أهمية الدراسة والتعلم، غذّ عقله وقلبه بالقيم والمبادئ الحياتية.
وتذكر أن هذا التوازن مهم جداً، لأنك إن تركت العنان للطفل دون تعليم القواعد والواجبات، فإنه قد ينمو مهملاً متكاسلاً غير منتج يفتقد المعرفة والإدراك، وإن أنت شددت القيد عليه، وحاصرته بالمهام الحياتية والواجبات، فإنه قد يخرج معقداً مضطرباً ومتوتراً وخائفاً ومتردداً، وهكذا يصبح التوازن مهم جداً في العملية التربوية، وكما يقال لا إفراط ولا تفريط.
في مهام العمل، عندما تكون مسؤولاً عن مجموعة من الموظفين، فإن التعامل الأمثل معهم، تشجيعهم ودفعهم للإنتاجية وللابتكار، مشاركتهم همومهم وأحزانهم وأيضاً سعادتهم وأفراحهم، ولكن في اللحظة نفسها يجب وضع القواعد وتوضيح الخطوط الحمراء، فهذه العلاقة الإنسانية الطبيعية يجب ألا تكون على حساب جودة العمل ومخرجاته التي يفترض أن تكون مميزة ومستمرة.
وهكذا نجد أن التوازن قيمة مهمة جداً في مختلف مجالات حياتنا، وتبقى النقطة الحيوية والهامة، هي تلك المتعلقة بالاستمرارية، فلا يمكن تحقيق التوازن الناجح دون الاستمرارية والديمومة في هذا النهج، تذكر أن التوازن والاستمرارية كجناحي الطير، لن يتحقق الطيران إلا بتناغمهما وتجانسهما مع بعضهما البعض.
 
عدد القراءات : 3788

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3553
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021