الأخبار |
أسرار التقدم والرقي  كييف تهدّد بفصل روسيا عن شبه جزيرة القرم  موسكو: واشنطن تطارد الروس في الخارج  تصعيد غير مسبوق يطول عين العرب ومنبج وعفرين وعين عيسى وتل تمر والدرباسية وعامودا وحتى مناطق «خفض التصعيد»  لماذا أحجم الفلاحون عن زراعة القطن؟  الفرق بين اللؤلؤ والمرجان.. كنوز البحار الثمينة!  لماذا لا نعزف لحناً واحداً..؟!.. بقلم: صفوان الهندي  بولندا تندد بتصرفات ألمانيا وفرنسا في «الاتحاد الأوروبي»  عودة الحياة إلى المفاوضات النووية.. إسرائيل تترقّب: أميركا خدعتْنا  جدل الصواريخ «النظيفة»: «خطأ» المقاومة لا يُجرّمها  فلول «القاعدة» تترقّب الخليفة: همُّ ما بعد الظواهري يشْغل الجولاني  بعد يوم من مهاجمة التنف … سقوط قذائف على قاعدة الاحتلال الأميركي في حقل العمر  رئيس كوريا الجنوبية: لا رغبة لدينا في تغيير نظام كوريا الشمالية باستخدام القوة  موسكو تكشف عن مخطط أمريكي خطير في سورية  باكستان: مقتل 20 شخصاً في حادث تصادم صهريج نفط وحافلة ركاب  الولايات المتّحدة تجري اختباراً لصاروخ باليستي عابر للقارات  العدو الإسرائيلي يعلن مقتل أحد جنوده «عن طريق الخطأ»  ترامب: أميركا تركت أسلحة في أفغانستان تقدر بـ 85 مليار دولار  "هآرتس": تحقيق يكشف أن 5 أطفال من غزة قتلوا بقصف إسرائيلي بالحرب الأخيرة  ميريلا أبو شنب: الجمال يدعم المذيعة ويساهم في نجاحها وانتشارها     

تحليل وآراء

2021-09-30 05:21:24  |  الأرشيف

مقارنات خبيثة.. بقلم: عائشة سلطان

البيان
لا أميل إلى المقارنات غير الموضوعية وغير البريئة والتي تفوح منها رائحة التشفي والضغينة والمصالح الشخصية، تلك المقارنات في مجالات المرأة، التنمية، التقدم في مجالات لطالما اعتبرت حكراً على الغرب، وكأنها أصبحت من ممتلكاته التي لا يحق منافسته عليها.
كما لا أجدها منصفة أو تعبر عن أي درجة من درجات الوعي أو الفهم، بل العكس تماماً، من هذه المقارنات مثلاً قولهم (لا يمكن لدبي أن تكون كألمانيا في تطورها أو فينيسيا في جمالها! لا مقارنة بين نهضة مدن الصناعة في الغرب وبين دول الخليج فالمسألة تاريخ وليست نفطاً! لا يمكن لمصر أن تتجاوز معوقاتها، كما فعلت ألمانيا أو اليابان بعد الحرب الثانية لأن ألمانيا واليابان بلدان مختلفة ومتطورة!!
وأخيراً، عندما تم تكليف السيدة نجلاء بودن كأول امرأة تشغل منصب رئيسة حكومة في تونس وفي تاريخ العالم العربي عامة، بدأت مقارنات الحرب النفسية المضادة: أن تونس ليست ألمانيا ونجلاء بودن لن تكون ميركل! وهكذا..
ولعل السؤال المنطقي هنا: ما هو المطلوب من الوطن العربي؟ هل قدره أن يبقى مهزوماً ومتخلفاً أبد الدهر؟ لماذا تمثل أي حالة نهوض أو انبعاث حقيقي إحباطاً وقلقاً للكثيرين؟ لماذا يقلقهم نجاح دبي؟ ولماذا عندما كادت مصر أن تنزلق إلى مستنقع الإرهاب الإخواني لم ينبس هؤلاء بكلمة، وعندما تم إنقاذها انهالوا عليها بسهام مقارناتهم؟
لماذا لا تكون دبي بشارة عصر نهضة عربي شاملة، وتكون نجلاء بودن قاطرة تونس نحو الخلاص بصلابة وذكاء ونزاهة كميركل وأفضل؟ ولماذا نستكثر على تونس أن تكون كألمانيا أو تطمح أن تكون؟ فهل كانت ألمانيا عشية انتهاء الحرب العالمية الثانية سوى أكوام من حجارة وشعب مهزوم؟
إن دبي كما أراها ويراها ملايين غيري، أكثر تقدماً من عشرات المدن الأوروبية، وهي أجمل وأنظف وأرقى من فينيسيا، لكننا قوم مهزومون في علاقتنا بأمتنا ومنجزاتنا وحضارتنا واستحقاقاتنا، وأن هذه المقارنات لتكشف هذه الانهزامية عند البعض للأسف!
 
عدد القراءات : 4295

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3567
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022