الأخبار |
ضحايا جراء حادث تصادم شاحنة بحافلة إستونية تقل جنودا أوكرانيين في لاتفيا  مشروع أمريكي لدعم "المجتمع المدني " في العراق بـ 25 مليون دولار  بروكسل.. شغب واعتقالات بعد فوز المغرب على بلجيكا في كأس العالم  الأرض تشهد منظراً رائعاً ليلة يوم 13 - 14 ديسمبر.. تعرف عليه  الأردن يحصّل المنحة الأميركية الأولى من «حزمة السنوات العشر»  سياسيون فرنسيون يصفون زيلينسكي بـ "الشخص الخطير" ويطالبون بلادهم بالكف عن دعمه  انتخابات تايوان: خطاب معاداة الصين لا يحشد  الكاميرون.. مصرع 11 شخصا بانهيار أرضي خلال تجمع تكريما لأناس متوفين  حرب «الغرب الجماعي» على الجبهة الأيديولوجية: إيران لا تتنازل  عدم اتقانهم لغة البلاد الصعبة هي أحد أبرز مشاكلهم … أطباء سوريون في السويد يعملون حدادين وسائقي باصات!  ربط الأطباء إلكترونياً مع «المالية» والبداية من أطباء الأشعة.. الضريبة على الأطباء لا تقل عن مليون ليرة سنوياً  تكاليف الجامعة ترهق الطلبة.. مطالبات بتشريع العمل الجزئي كحلٌ للبطالة ودوران عجلة الاقتصاد  فرنسا: الوضع المالي لباريس خطير وقد توضع تحت الوصاية  حادثة اللاذقية المفجعة تكشف النقاب عن فتحات كثيرة في طرطوس! … خلافات بين شركة الصرف ومجلس المدينة وصلت للقضاء  تعزيزات ضخمة للجيش تنتشر غرب عين العرب  إدارة أردوغان تصر على تنفيذ عدوانها رغم معارضة موسكو وواشنطن  الكهرباء في حماة بأسوأ حالاتها … مدير الكهرباء: الحمولات شديدة.. وعلى المواطنين المساعدة في حماية الكابلات من السرقة  لماذا يفقد الألمان حماستهم لمساعدة أوكرانيا؟  مقتل شخص وإصابة 5 آخرين بإطلاق نار في جورجيا الأمريكية     

تحليل وآراء

2022-08-28 03:16:50  |  الأرشيف

المهام الصعبة والقرارات المريبة!.. بقلم: غانم محمد

الوطن
متفقون على أولوية منتخباتنا الوطنية، وعلى أهمية أن نبنيها بطريقة علمية مدروسة، وأن يكون الجميع مسؤولاً عنها، حتى من يكتفي بالفرجة.
ومتفقون على أن بطولاتنا المحلية بحاجة إلى (نفض) من جديد، وأن تراكمات عقود من الزمن لا يمكن إزالتها بين ليلة وضحاها.
ومتفقون أيضاً على أن الفوارق أصبحت كبيرة جداً بيننا وبين الآخرين، وأن ردم الفجوة بحاجة إلى عمل استثنائي جبّار.
هذا على الورق، فماذا عنه في المكاتب وفي الملاعب، وهل قدّم اتحاد الكرة السوري أوراق اعتماده بشكل صحيح على طريق معالجة هذه الملفات الموجعة، وكيف يقيّم نفسه، ومن سيحاسبه أو يوجهه، وكيف سيكون ذلك؟
الإعلام الرياضي، وبالنسبة الكبيرة منه، غيّب نفسه تماماً، وأصبح غريباً عن دوره الجوهري، فكان من الطبيعي أن تكثر الأخطاء وتتكرر، ومن الطبيعي أيضاً ألا يراجع اتحاد الكرة نفسه، إذ لا كلمة توجعه، ولا رأي يعارضه.
التسميات الأخيرة في المنتخبات الوطنية تثير أكثر من سؤال مخيف، ومنها، وهو الأهم: على أي أساس تمت هذه التسميات، ولماذا يبتعد أو يُبعد من هو أحقّ وأكثر جدارة؟
من محللي الأداء إلى المنسقين الإعلاميين إلى آخر القائمة، ثمة مراجعة مطلوبة وضرورية، لأننا نبحث عن بداية صحيحة، ومتزنة، ونعرف كيف تبدأ وأين ستنتهي، وماذا تهدف، وما إجراءات تنفيذها!
في الدوري والمنتخبات الوطنية، وفي القرارات والإجراءات، وفي كل ما يتعلق بعملنا الكروي علينا أن نتقي الله، ونؤسس لمرحلة قلنا إنها ستكون مختلفة، لأن ما علينا تعويضه كبير جداً وصعب جداً، وعلى اتحاد الكرة الحالي برئاسة صلاح رمضان أن يؤسس بشكل صحيح على الأقل، ويضيف ولو (لبنة) واحدة، نكمل عليها لاحقاً ما يجب أن يكون.
 
عدد القراءات : 2922

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الصواريخ الأمريكية وأسلحة الناتو المقدمة لأوكرانيا إلى اندلاع حرب عالمية ثالثة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3570
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022